الخميس, 19 سبتمبر 2019
27 °c

خبر : مسؤولون ورياضيون عبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي يشاركون أفراح الوطن بالمقدم الميمون

الأربعاء 25 مارس 2015 01:43 ص بتوقيت مسقط

الرُّؤية - عادل البلوشي

عبَّر عددٌ من الرياضيين عن فرحتهم وبالغ سُرورهم بالعودة الميمونة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم، إلى أرض الوطن، مساء أمس الأول، سالما معافى؛ حيث تصدَّرت حسابات مواقع التواصل الاجتماعي لكافة اللاعبين والأبطال الرياضيين في مُختلف الألعاب الرياضية صُور مولانا المعظم لدى وصوله أرضَ المطار السلطاني، وطلَّته السامية التي أشعلت الفرحة والسرور على مُحيَّا كافة أبناء الشعب العماني.

وغرَّد السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم -عبر صفحته الشخصية على تويتر- قائلا: "قرَّت عيون الجميع بعودة مولانا وسيدنا ووالدنا جلالة السلطان قابوس إلى ارض الوطن سالما معافى والحمد لله، كم أنت عظيمٌ يا قابوس بهدوئك الشامخ".

وجاءت تغريدة رئيس الاتحاد العماني لكرة اليد الشيخ سلطان بن حميد الحوسني -الذي يتواجد حاليا بدولة الإمارات العربية المتحدة بمشاركة نادي أهلي سداب في البطولة الخليجية للأندية: "شاءت الأقدار أن نستقبل خبر عودة جلالته ونحن في أبوظبي، وما لمسناه من مشاعر أبناء الإمارات يُبهج الصَّدر...فشكرًا لكم". كما غرَّد الحوسني مجموعة من التغريدات؛ منها: "حكاية أبشري قابوس جاء في العام 1970، نسمعها من الأجداد بفرح، واليوم أكرمنا الله بفرحة لا تقل عنها بسلامة قابوس المفدَّى"، إضافة إلى تغريدة: "شكرا لكم أيها الأخوة الأعزاء لمشاعركم النبيلة وصفاء قلوبكم... شكرا لأنكم أبناء زايد الذي زرع فيكم النبل والصفاء".

وغرَّد حارس منتخبنا الوطني الأمين علي الحبسي تغريدة؛ جاء فيها: "صباحكم فرحة بعودة الروح إلى شعبها.. صباحكم همَّة بعودة المخلص إلى أرضه". أما زميله عماد الحوسني، فكانتْ تغريدته: "الحمد لله الذي أكرمنا بعودة قائدنا المفدى.. فاللهم لك الحمد".

وشارك نجمُ السلطنة في سباقات السرعة أحمد الحارثي بصُوْرة عبر حسابه الشخصي في الإنستجرام لحظة وصول مولانا المعظم لأرض السلطنة، كتب فيها: "فلتفرحي يا عُمان، بقدوم مولانا سلطان عمان"، كما شارك نجم منتخبنا الوطني إسماعيل العجمي بصورة لمولانا لحظة وصوله إلى المطار السلطاني الخاص عبر حسابه الشخصي في الإنستجرام، وكتب عليها: "الصورة تغني عن الكلمات، أهلا بالقدوم الميمون".

وغرَّد الإعلامي الرياضي خميس البلوشي عبر صفحته بتويتر: "كان الحدث كبيراً ومُنتظراً وتاريخياً، ورغم كل ذلك تمَّ في هدوء.. إنها الحكمة التي لا تقبل الجدل". كما غرَّد الإعلامي حميد البلوشي عبر بيتين شعر حيث كتب: "قرّت عيون عمان.. بشوفتك سالم مأجور يا بن سعيد.. يا الشامخ الغانم اللهم لك الحمد #أبشري_قابوس_جاء".

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعية المختلفة تبادلَ العديد من الرسائل والصور ومقاطع الفيديو لجلالة القائد والتغريدات عبر المشاركة في الوسم #أبشري_قابوس_جاء، وشكلت تلك الرسائل والتغريدات ملحمة وطنية رائعة ومميزة، وتعبيرًا صادقاً من الرياضيين عن مشاعر الحب والولاء للوالد القائد ولراعي الشباب الأول سلطان البلاد المفدى -حفظه الله.

وأتى النبأ السعيد على نفوس الجميع ببهجة وفرحة عارمة عمَّت جميع أرجاء السلطنة؛ حيث كان الجميع بانتظار القائد المفدى منذ أشهر طويلة، وستتوالى أفراح أبناء الوطن الأوفياء عموما والرياضيين تحديدا بهذه المناسبة الوطنية الغالية، وسط دعوات الجميع بأن يحفظ الله العلي القدير مولانا جلالة السلطان ذخرا وفخرا لعمان، وأن ينعم عليه بموفور الصحة والعافية، وأن يسبغ عليه من نعمائه إنه سميع مجيب الدعاء.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية