إزالة الصورة من الطباعة

إكتشاف جديد يثبت وجود كائنات فضائية بالقرب من كوكب الأرض

<p dir="RTL">&nbsp;</p> <p dir="RTL">كشفت تقارير صحفية عالمية عما وصفته بـ&quot;الاكتشاف العلمي المذهل&quot; عن وجود كائنات فضائية تعيش في الجوار وبالقرب من كوكب الأرض<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">ونشرت صحيفة &quot;نيويورك بوست&quot; الأمريكية تقريرا حول توصل العلماء إلى ما وصفوه بـ&quot;البقعة الحمراء&quot;، داخل كوكب المشترى، التي قد تكون دليلا وإثباتا على وجود حياة خارج كوكب الأرض، وربما تثبت وجود كائنات فضائية تعيش في الجوار<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وقال عالم الفضاء بجامعة كيلمزون، ماتي آدامكوفيتش، إن &quot;فريق علمي اكتشف غيوم مائية داخل بقعة المشترى أو ما يطلق عليه البقعة الحمراء، ما يظهر أن حياة كانت أو لا تزال قائمة على المشترى<span dir="LTR">&quot;.</span></p> <p dir="RTL">وتابع &quot;اكتشاف الماء على المشترى أمر واعد، رغم أنه لا يمكن أن يؤكد أو ينفي وجود حياة على سطح الكوكب أو كائنات فضائية تعيش عليه، ولكنه يظهر بصورة أخرى دليلا على إمكانية وجود حياة على الكوكب<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">ومضى &quot;عندما يكون هناك سائل الماء، فرضية الحياة لا يجب أن تلغى بشكل كامل. وعلى الرغم من انخفاض تلك الاحتمالية، لكن الحياة على المشتري لا نستبعدها من مخيلتنا<span dir="LTR">&quot;.</span></p> <p dir="RTL">وأوضح الباحث أن &quot;البقعة الحمراء&quot; تلك ينبغي أن يتم دراستها بصورة مستفيضة، خاصة وأنها تتسع لوحدها نحو 3 كواكب بحجم كوكب الأرض<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وطالما كان كوكب المشترى، أكبر الكواكب في المجموعة الشمسية، لغزا كبيرا، لم ينجح العلماء حتى ذلك الاكتشاف في فك الكثير من شفراته.</p>