السبت, 17 نوفمبر 2018

مدرب ألمانيا على اعتاب تسجيل رقم قياسي

السبت 08 سبتمبر 2018 07:38 م بتوقيت مسقط

مدرب ألمانيا على اعتاب تسجيل رقم قياسي

 

برلين – وكالات

بات يواخيم لوف، المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم، على بعد خطوة واحدة من معادلة رقم قياسي يتمثل في قيادة المنتخب الألماني في المباراة رقم 167، وهو ما سيتحقق عبر المباراة الودية المقررة اليوم الأحد أمام منتخب بيرو.

وبذلك سيعادل لوف - الذي يتولى المنصب منذ عام 2006 - بعد أن عمل مساعدا ليورجن كلينسمان، المدير الفني السابق لمنتخب ألمانيا لمدة عامين، رقم سيب هيربرجر الذي قاد المنتخب الألماني في 167 مباراة.

وحقق هيربرجر، الرقم القياسي خلال فترتين قضاهما في منصب المدير الفني للمنتخب، بين عامي 1936 و1942 وبين عامي 1950 و1964، وقد قاد الفريق للتتويج بلقب كأس العالم 1954 كذلك قاد لوف المنتخب الألماني (المانشافت) للتتويج بلقب كأس العالم 2014 بالبرازيل، ويعد أول مدرب للمنتخب الألماني يقود الفريق لأكثر من 100 انتصار، حيث حقق الفريق تحت قيادته حتى الآن 108 انتصارات.

أعلن يواخيم لوف أنه بصدد إجراء تغييرات على تشكيلة الفريق في ودية اليوم قائلا "لم أفكر بعد جيدا بشأن مباراة اليوم، ولكن ربما أمنح فرصة المشاركة في التشكيل الأساسي لواحد أو اثنين من الوجوه الجديدة".

واستهل المنتخب الألماني مشواره في النسخة الأولى من بطولة دوري أمم أوروبا بالتعادل سلبيا مساء الخميس، مع نظيره الفرنسي المتوج بلقب كأس العالم 2018 بروسيا وجاء التعادل السلبي في مباراة ليستعرض المنتخب الألماني بداية استعادة توازنه بعد صدمة الخروج من دور المجموعات بالونديال الروسي بعد أربعة أعوام من تتويجه بلقب مونديال 2014 بالبرازيل، حيث كان خروج ألمانيا من الدور الأول بالمونديال هو الأول منذ 80 عامًا، واعتمد لوف في تلك المباراة على العناصر التي عاشت صدمة الخروج المبكر من المونديال، وقد نجح اللاعبون في نفض غبار الصدمة المدوية شيئاً ما .

وبعد أن كشف لوف عن نيته منح الفرصة للوجوه الجديدة، يأمل كل من تيلو كيرير مدافع باريس سان جيرمان، ونيكو شولز لاعب هوفنهايم وكاي هافيرتز لاعب باير ليفركوزن، في الاحتفال بالمشاركة الأولى بقميص المنتخب الألماني أمام بيرو المقررة على ملعب فريق هوفهاي الألماني ودافع لوف عن قراره باستدعاء العناصر المخضرمة بالمنتخب، التي اعتلت منصة التتويج بمونديال 2014، مؤكدا أن الفريق بحاجة إلى مزيج الخبرة والشباب ويتطلع منتخب بيرو إلى تحقيق نتيجة إيجابية بعد أن خسر يوم الخميس أمام نظيره الهولندي وديا 1/ 2 في أمستردام.

وكان منتخب بيرو قد شارك في نهائيات كأس العالم 2018 حيث كان الظهور الأول له في المونديال خلال 36 عاما.