الإثنين, 27 مايو 2019
41 °c

"مجلة مسقط" تستعرض التحديات البلدية في تقديم الخدمات

الإثنين 13 مايو 2019 05:58 م بتوقيت مسقط

"مجلة مسقط" تستعرض التحديات البلدية في تقديم الخدمات

 

مسقط - الرؤية

أصدرت بلدية مسقط العدد الجديد من مجلة مسقط، والذي تضمّن العديد من المواضيع المتنوعة ذات العلاقة بالعمل البلدي واستعراض أبرز المعالم الحضارية والسياحية في العاصمة مسقط، وسلط الضوء على بعض المشاريع والتجارب المحلية والعالمية في مجالات التخطيط الحضري وتعزيز جودة الحياة في المدن.

وتناولت افتتاحية المجلة مقالاً لرئيس بلدية مسقط المهندس محسن بن محمد الشيخ رئيس تحرير المجلة تحدث فيه حول التحديات البلدية في مجال تقديم الخدمات، والتي قد تؤثر على التخطيط الحضري وجمالية المدينة، وجهود البلدية في تذليل هذه التحديات.

وتضمنت المجلة حواراً صحفياً مع معالي رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم؛ لتسليط الضوء على الواقع الاقتصادي للمنطقة، والحديث حول أبرز المشاريع المنفذة والجاري تنفيذها وعوائدها الاقتصادية والتنموية، إضافة إلى الفرص والحوافز الاستثمارية والمستقبل الواعد للمنطقة. وتناولت المجلة ضمن باب قضية ورأي مناقشة التحديات البلدية ومتطلبات التنمية الحضرية، وبحثت مع عدد من المتخصصين إيجاد الحلول واستعراض أفضل الممارسات لمعالجتها.

وسلطت المجلة الضوء على بعض المعالم السياحية والحضرية في مسقط منها متحف بوابة مسقط كونه بمثابة نافذة تاريخية لتوثيق تراث مدينة مسقط وتاريخها وحفظه في ذاكرة الأجيال القادمة، وموضوعاً آخر حول بحيرات الأنصب كحاضنة للطيور المهاجرة وموقع سياحي جاذب للزوار والسياح.

ومن منطلق اهتمام المجلة بنشر البحوث والدراسات النظرية والتجريبية في المجالات المعمارية والهندسية والجوانب التنموية الشاملة، فقد نشرت المجلة ضمن باب بحوث ودراسات دراسة بحثية وصفية لمعلم بيت المقحم بولاية بوشر من ناحية المواصفات المعمارية والأهمية الأثرية. واستعرضت المجلة ضمن باب مشاريع ومدن مشروع رأس الحمراء كنموذج لمدينة عصرية بتصميم بيئي مميز ومستدام، وكذلك موضوع التجديد الحضري في مدينة سيول بكوريا الجنوبية وتجربة ترميم المجرى المائي تشونغ جاي تشون وأحياء وسط المدينة.

كما اشتملت المجلة مقالاً علمياً بعنوان "المعماري وتراثه مهمة ملتبسة"، يركز على مفهوم تناول التراث بأسلوب جديد ومعاصر، ومقالاً آخر بعنوان "المدن الخليجية وثقافة المكان الثالث"، وهو مفهوم شائع ومتداول لدى المعماريين؛ كونه إحدى وسائل المهمة من أجل تحسين صناعة المكان وجودة الحياة داخل المدن. إضافة إلى نشر تقرير حول استفادة البلدية من خدمة التناقص الإلكتروني والتي تهدف إلى تبسيط الإجراءات ورفع جودة العمل لدى طرح المناقصات. وتضمّنت المجلة أيضا موضوعاً علمياً بعنوان "الأقمار الاصطناعية" وقراءة متخصصة في أحد الكتب الحديثة بعنوان "قواعد مدن المشاة: 101 خطوة لصناعة أماكن أفضل".

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية