الجمعة, 20 سبتمبر 2019
33 °c

"غرفة ظفار" تبحث تحديات الشركات التعليمية

الأربعاء 11 سبتمبر 2019 07:36 م بتوقيت مسقط

12

 

صلالة - الرؤية

 

عقد أمس في فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة ظفار لقاء مع عدد من المستثمرين وممثلي الشركات التعليمية في المحافظة بحضور سعادة الدكتور حمود بن خلفان الحارثي وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم والمناهج والدكتور الوليد بن سعيد بن سنان الهنائي مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار وعدد من المسؤولين والتربويين والمهتمين.

وألقى المهندس حسين بن حثيث البطحري رئيس مجلس إدارة فرع الغرفة كلمة قال فيها إن اللقاء يأتي مواكبة للاهتمام الواسع الذي توليه السلطنة بقطاع التعليم، مشيرا إلى أن الغرفة تضع قطاع التعليم ضمن أهم ركائز المرحلة القادمة من خلال تنظيم زيارات ميدانية للجهات المختصة بقطاع التعليم والوقوف على التحديات التي تواجه قطاع التعليم الخاص وبحث آليات تحسين أداء الشركات التعليمية للارتقاء بجودة التعليم. مع التأكيد على دعم الغرفة لإقامة مثل هذه الفعاليات والملتقيات الهامة لخدمة المواطن والمستثمر في القطاع.

وتناول اللقاء عددا من المحاور من بينها واقع الاستثمار في قطاع التعليم الخاص وأهم التحديات التي تواجه المدارس الخاصة وجهود غرفة تجارة وصناعة عمان في ربط القطاع الخاص بالقطاع الحكومي ودور لجنة التعليم في متابعة ودراسة مدى تحقيق الجودة التعليمية في المدارس الخاصة بما يتناسب مع التطلعات والخطط التنموية، إلى جانب مناقشة بعض الجوانب المرتبطة بالاستثمار الاقتصادي في التعليم الخاص من حيث تحديث وتطوير المنظومة التعليمية من حيث توفير الكوادر الإدارية والتدريسية المؤهلة وتقديم برامج تدريبية نوعية بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص، وتأكيد أهمية تجهيز المباني المدرسية وفق مواصفات جيدة وتوفير كافة الوسائل التعليمية المرتبطة بالمنهج الدراسي والمتابعة المستمرة لطرق التدريس الحديثة.

 

وحضر اللقاء كل من الدكتورة سعاد بنت مبارك الفوري المدير العام للمدارس الخاصة بوزارة التربية والتعليم إلى جانب محمد بن عامر النقيب اليافعي مدير دائرة المدارس الخاصة بتعليمية ظفار وميمونة بنت سالم المنذري مدير مساعد مكتب سعادة الوكيل للتعليم والمناهج.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية