الثلاثاء, 17 سبتمبر 2019
25 °c

مؤتمر صحفي غدا بتنظيم من "التعليم العالي"لإعلان التفاصيل

هيثم بن طارق يفتتح منتدى الابتكار التقني في التعليم بالشرق الأوسط .. الأحد المقبل

الإثنين 09 سبتمبر 2019 08:47 ص بتوقيت مسقط

هيثم بن طارق يفتتح منتدى الابتكار التقني في التعليم بالشرق الأوسط .. الأحد المقبل



مسقط - الرؤية
يرعى صاحب السُّمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة افتتاح منتدى الابتكار التقني في التعليم بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2019 الذي تستضيفه السلطنة خلال الفترة من 15- 17 سبتمبر الجاري، فيما تعقد وزارة التعليم العالي بالتعاون مع مؤسسة عقول عالمية غدا الثلاثاء مؤتمرًا صحفياً حول المنتدى.
ويستضيف المنتدى أكثر من 15 وزيرًا إقليميًا في مجالات التعليم والاتصالات وتقنية المعلومات والابتكار، إضافة إلى صناع السياسات والقرارات في قطاع الصناعة وريادة الأعمال ومؤسسات القطاع الخاص المحلية والدولية من رجال الأعمال والمستثمرين العرب والأجانب في مجال توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في قطاع التعليم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ويستعرض المنتدى أفضل ممارسات القطاعين العام والخاص كدليل مستقبلي وصياغة حلول ملموسة اليوم لمواجهة تحديات الغد الكامنة في البنية الرقمية التي تتسم بسرعة النمو لاسيما في مجال التعليم. ويضم المنتدى عددا من أوراق العمل وحلقات العمل النقاشية التي تناقش كيفية تمكين وتزويد الشباب في المنطقة بأفضل السبل لإكسابهم المهارات والتقنيات اللازمة لتحفيز الإبداع والابتكار لديهم في إطار ما يُعرف بالثورة الصناعية الرابعة.
وتناقش حلقات العمل المجدولة في أعمال المنتدى مواضيع الابتكار في التعليم العالي والبحث العلمي والاستثمار في التعليم التكنولوجي والمهارات الرقمية لريادة الأعمال الإقليمية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، كما تركز على مدى أهمية التعلم التفاعلي في المدارس ومؤسسات التعليم العالي بالمنطقة، وتعزيز الشمولية والتنوع في التعليم من خلال التفكير النقدي في التعليم والبحث العلمي.
من جهته، قال سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي ورئيس اللجنة التوجيهية للمنتدى إن المنتدى يتفرد في نسخته الحالية بالمساحة الواسعة التي يمنحها للشباب المبتكرين من داخل السلطنة وخارجها، عبر عدة فقرات تفاعلية سيتم الإفصاح عنها خلال المؤتمر الصحفي الذي ستعقده الوزارة غدا الثلاثاء؛ حيث يأتي الشباب والمبتكرون ورواد الأعمال في مقدمة أولويات اهتمام الوزارة لحرصها على أن يكون شباب المنطقة على اطلاع دائم بأبرز مستجدات قطاع الاتصالات والابتكار وريادة الأعمال ومهارات هذا القرن التي تغذي طموحات وتطلعات هذا الجيل.
وقال جون جلاسي الرئيس التنفيذي لمؤسسة "عقول عالمية" إن الطبيعة المتغيرة للصناعة التي يقودها التحول الدائم لها تأثير هائل على كل من سوق العمل العماني والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مشيرا إلى أننا نعيش في عالم ينمو فيه القطاع الاقتصادي الجديد من قبل الشركات الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال؛ لذلك تعد تقوية وتمكين قدرات الشباب وثقافة الشباب ضروريًا لضمان مستقبل اقتصادي نشط ومستقر. وأضاف: "وضعنا جدول الأعمال هذا لاستضافة حدث استثنائي ومميز في شهر سبتمبر، هدفه بناء شراكة مفهومة بين القطاعين العام والخاص وتعاون يتضمن أحدث الابتكارات في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات".

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية