الأحد, 20 يناير 2019

"شباب الشورى" تطلع على الفرص الوظيفية المتاحة في مشاريع "اقتصادية الدقم"

الثلاثاء 08 يناير 2019 09:57 م بتوقيت مسقط

٣
٢_1
٥_2
٦_3
٧٧
٨٨٨٨٨

الدقم - الرؤية

زارتْ لجنة الشباب والموارد البشرية بمجلس الشورى، برئاسة سعادة المهندس محمد بن سالم البوسعيدي رئيس اللجنة، وأصحاب السعادة أعضاء اللجنة، هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم؛ حيث كان في استقبالهم الدكتور إسماعيل البلوشي نائب الرئيس التنفيذي للهيئة.

وهدفتْ الزيارة إلى التعرف على الفرص الوظيفية الحالية والمستقبلية التي تُوفِّرها مشاريع المنطقة الاقتصادية، والتعرُّف على إجمالي أعداد القوى العاملة الوطنية والوافدة، ونسب العمانيين والوافدين الشاغلين لمختلف المستويات المهنية. وتعرَّفت اللجنة على محتويات وأقسام مبنى الهيئة؛ من خلال الجولة التعريفية للمبنى؛ منها: قسم خدمة العملاء والمستثمرين والشركات العاملة بالمنطقة، وتقديم العديد من العروض المرئية من جانب الهيئة، وبعض الشركات العاملة في المنطقة الاقتصادية، والتعرُّف على ماهية عملها ونسب التعمين في القوى العاملة الوطنية والوافدة، وأهم الفرص الوظيفية التي توفرها للباحثين عن عمل حاليا ومستقبلا.

وقال سعادة المهندس مُحمَّد بن سالم البوسعيدي رئيس اللجنة: إنَّ هذه الزيارة تأتي في إطار دراسة اللجنة لموضوع الباحثين عن عمل، وتحليل ومتابعة تشغيل القوى العاملة الوطنية، والوقوف على المشاريع الاقتصادية المختلفة في الدقم. وأوضح أنَّ المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم واحدة من أكبر المشاريع الحالية والمستقبلية بالسلطنة، والمتوقَّع من هذه المشاريع أن تستوعبَ أعدادا كبيرة من العاملين من القوى العاملة الوطنية والوافدة خلال المرحلة الحالية والمستقبلية. وأشار إلى أنَّ اللجنة تعرفت على التحديات التي تواجه تشغيل القوى العاملة الوطنية في هذه المنطقة، والمقترحات والبدائل التي يُمكن الاستفادة منها في دارسة اللجنة. ولفت إلى أنَّه إذا تم العمل والإعداد بشكل جيد للمشاريع من حيث الفرص الوظيفية المتاحة، سوف تكون فاتحة جيدة لتوفير فرص العمل على كافة المستويات للشباب العماني في مختلف المستويات.

من جهته، قال الدكتور إسماعيل البلوشي نائب الرئيس التنفيذي للهيئة: إنَّ زيارة رئيس وأعضاء اللجنة تعطي انطباعا جيدا للشركات والمشاريع العاملة في المنطقة؛ مما يعني متابعة مجلس الشورى للمشاريع وما يعترضها من تحديات وصعوبات، وإيجاد الحلول المناسبة لها.

ومن المقرَّر أن تقوم اللجنة بزيارات ميدانية إلى شركة عُمان للحوض الجاف، وشركة ميناء الدقم، وقرية النهضة بالدقم، والوقوف على الفرص الوظيفية المختلفة في هذه الشركات المحلية والأجنبية.