الأحد, 20 يناير 2019

مقال : "رسالة إلى أبي".. الوطن في عيون البراءة

الثلاثاء 08 يناير 2019 09:28 م بتوقيت مسقط

 

علي بن بدر البوسعيدي

في لفتة مُعبرة وذات دلالة حمل كتاب (رسالة إلى أبي) الكثير من مشاعر الحب والامتنان من أطفال عمان إلى أبيهم جلالة السلطان قابوس المُعظم – حفظه الله ورعاه – وقد سطروا رسائلهم العامرة بالبراءة والصدق والعفوية وهم من كل ولايات السلطنة، يتلقون تعليمهم في المدارس الحكومية والخاصة كانت رسائلهم إلى القائد والوالد والمربي الأول حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- مؤثرة جدًا وهي المدونة بأنامل الصغار.

 إنَّ ذلك الأمر يدعو إلى الكثير من التفاؤل والآمال الكبيرة في هؤلاء الأطفال الصغار بناة المستقبل، وتلك الرسائل ذات المعاني الكبيرة جمعت عبر جريدة الرؤية وصدر عنها الكتاب الذي دشن في حفل كبير ببيت الزبير تحت رعاية معالي السيد سعود بن هلال البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ مسقط.

الكتاب بالطبع رسالة حب من نوع خاص لصاحب الجلالة من أبنائه الصغار بمُناسبة مرور 48 عامًا من النهضة المُباركة يشمل نفحات حب وامتنان معبرة من الأطفال كما أن الكتاب يحتوي على مواضيع مهمة من أجل إنارة عقول أطفالنا وتعريفهم بموروثنا الحضاري في هذه البلاد حيث هناك صفحات مميزة مثل عمان التراث تحكي عن صناعاتنا التقليدية التي عاش منها الآباء والأجداد مثل صيد الأسماك وصناعة سعف النخيل وصناعة الحلوى العمانية والصناعات التقليدية التي تصاحب الأفراح مثل الطبل والمزمار والسيف والترس، وكذلك صناعة الدشداشة العمانية الأصيلة والكمة وهي دون شك تمتاز بها عمان عن دول المنطقة، ومن ناحية أخرى ونظرا لسفر الكثير من العمانيين قديماً سواء للهند أو أفريقيا فإنَّ السفن تلك صنعت هنا في عمان بصور وصحم وصحار وأهمها طبعًا التي صنعت في صور، لهذا كان من المهم التركيز على تراثنا وتقاليدنا القديمة للأطفال حتى يعلموا عن أجدادهم.

كما ركز الكتاب أيضًا على سحر الطبيعة في عمان من ناحية ومن ناحية وجود القلاع والحصون، كما شمل أيضًا ألوان الطفولة كالتعريف بالعلم العماني.

وأبرز الكتاب عددا من مواهب أطفالنا المبدعين في الرسم والتلوين حيث أبدعوا في تصميم لوحات معبرة عن حبهم لوطنهم وللقائد المفدى.