الإثنين, 19 نوفمبر 2018

العلاج الجيني يبعث آمال المرضى بالشفاء

الأحد 15 يوليو 2018 08:31 م بتوقيت مسقط

العلاج الجيني يبعث آمال المرضى بالشفاء

 

باريس- أ.ف.ب

تشق علاجات جينية طريقها إلى الأسواق لمُعالجة مصابين بأمراض كانت مصنفة على أنها مستعصية، ما يبعث أملا كبيرا للمرضى لكنه يشكل تحديا كبيرا للأنظمة الصحية بسبب تكاليفها الباهظة خصوصاً في حال تعميم استخدامها.

وتقوم هذه العلاجات عموماً على الإبدال المباشر في الجسم لجينة تعاني اختلالا وظيفيا بأخرى طبيعية أو بسحب خلايا لتعديلها جينيا في المختبر قبل إعادتها لجسم المريض. هذا القطاع من التكنولوجيا الحيوية قد يدر 363 مليون دولار من الإيرادات بحلول 2022 على المستوى العالمي، على ما أظهرت دراسة حديثة في شركة "ريسرتش اند ماركتس". هذا المستوى قد يبدو هزيلا بالمقارنة مع السوق الدوائية العالمية التي تدر عائدات هائلة مع توقع مبيعات للأدوية المعطاة بحسب وصفات طبية تتخطى ألف مليار دولار في 2022 وفق "ايفالويت فارما".