الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

150 مشاركا في أعمال الملتقى التجاري الثنائي للرعاية الصحية

الثلاثاء 10 أكتوبر 2017 07:26 م بتوقيت مسقط

IMG_9791
IMG_9802

 

مسقط – الرؤية

أقامت السفارة الهندية في مسقط الملتقى التجاري الثنائي المتعلق بقطاع الرعاية الصحية والسياحة العلاجية بهدف تسهيل التواصل بين ممثلي المستشفيات الهندية الثلاثين الذين قدموا إلى السلطنة بهدف المشاركة في "معرض ومؤتمرعمان للصحة" خلال الفترة من 9 إلى 11 أكتوبر وبين ممثلي المستشفيات والمؤسسات الصحية في عُمان.

وانضم إلى ملتقى التعاون التجاري الثنائي B2B)) أكثر من 150 شخصًا من ضمنهم مسؤولون من وزارة الصحة ولجنة العلاج في الخارج التابعة لديوان البلاط السلطاني وممثلون من المستشفيات العمانية والهندية والمؤسسات الصحية. ورعى الملتقى سعادة رضا جمعة الصالح – نائب رئيس غرفة تجارة وصناعة عُمان.

وكان ملتقى التعاون التجاري الثنائي (B2B) جزءا من محاولات وسعي السفارة في ترويج السياحة العلاجية من عمان إلى الهند. حيث إن الهند وجهة مفضلة للسياحة العلاجية من قبل الشعب العماني وذلك لوجود الأطباء المهرة والخدمات العلاجية العالمية وخيارات متنوعة للعناية الصحية. كما أن الهند بلد معروف لدى الشعب العماني بكفاءة العلاج المقدم فيه والأسعار العلاجية المناسبة.

وتسعى السفارة الهندية إلى التأكد من توفير التأشيرة العلاجية للعمانيين دون مواجهة أية صعوبات في ذلك. كما أن السفارة تصدر التأشيرات العلاجية حسب الأولوية حيث تم فتح مكان منفصل لاستقبال طلبات التأشيرات الطبية في مركز طلب التأشيرات الهندي BLS. وقد تم خفض قيمة التأشيرة العلاجية إلى 30.900 ريال عماني للتأشيرة صالحة لستة أشهر و46.300 ريال عماني للتأشيرة صالحة لسنة واحدة. التأشيرة العلاجية صالحة للدخول مرتين أو أكثر حسب اختلاف الحالات العلاجية. ويمكن للمتقدمين طلب التأشيرة مع وجود التقرير الطبي من مستشفى السلطنة ورسالة الموعد من المستشفى الهندي.

ويشار إلى أنَّ تدشين نظام التأشيرة الطبية الإلكترونية سهل عملية الحصول على التأشيرة من خلال الإجراءات الإلكترونية دون الحاجة إلى وجود وسيط. حيث يمكن للعمانيين الآن الحصول على التأشيرة الإلكترونية سارية المفعول لثلاث زيارات إلى الهند مقابل رسوم 50 دولارا أمريكيا من خلال تسليم رسالة الموعد المحدد من قبل المستشفى الهندي. ومدة الإقامة في الهند بموجب التأشيرة العلاجية الإلكترونية سوف تكون حتى 60 يومًا. مع ذلك وبتوصيات من المستشفى الهندي يجوز للجهات المحلية المختصة بتسجيل الأجانب في الهند (FRRO) بتمديد مدة الإقامة في الهند لغاية 6 أشهر.

وبهدف تسهيل إجراءات المرضى ومن ضمنهم العمانيون الذين يزورون الهند من أجل العلاج قررت الحكومة الهندية فتح مكاتب خاصة في نقاط العبور والهجرة من أجل تسهيل وتسريع التصريح لحاملي التأشيرات العلاجية مبدئيا في 6 مطارات دولية في دلهي ومومباي وكولكاتا وشيناي وبانجالورو وحيدر أباد. وهذه المكاتب سوف تكون موجودة في هذه المطارات والتي سوف توفر أيضا مترجمين من الجنسية العربية والروسية لمساعدة المرضى على اجتياز العقبات اللغوية. حيث إن هذه الخدمة بالتحديد مفيدة جدا للعمانيين الذين يزورون الهند بهدف العلاج. وسوف تستمر السفارة الهندية بتسهيل سفر العمانيين إلى الهند لأسباب متعددة منها التجارة والدراسة والسياحة والسياحة العلاجية.

وتم افتتاح بوابة ثنائية اللغة (العربية- الإنجليزية) بعنوان "صحة عمان" توفر معلومات شاملة عن مختلف أنواع العلاج الذي تقدمه المستشفيات في مختلف المدن الهندية. وأبدى ممثلو المستشفيات والمتخصصون ترحيبهم وسعادتهم بإنشاء هذه البوابة.