الثلاثاء, 25 يونيو 2019
35 °c

إصدار 1760 إباحة بناء.. و3800 استمارة توصيل خدمات في صحار العام الماضي

الأحد 05 مارس 2017 08:38 م بتوقيت مسقط

إصدار 1760 إباحة بناء.. و3800 استمارة توصيل خدمات في صحار العام الماضي

 

 

الرُّؤية - خالد الخوالدي

أصْدَرتْ دائرة الشؤون الفنية ببلدية صحار 1760 إباحة بناء كبرى وصغرى خلال العام الماضي، تشمل مجمعات سكنية ومبانٍ تجارية سكنية متعددة الطوابق ومصانع وإباحات بناء صغرى تشمل إضافات لمباني مجمعات سكنية وتجارية وصناعية.

إلى جانب ذلك، تمَّ تغيير خرائط واستخراج إباحات بدل فاقد وإصدار شهادة إكمال بناء واستمارات توصيل خدمات متنوعة (كهرباء-مياه-مجاري) بعدد 3797 استمارة.

وأكد المهندس ناصر بن احمد الهنائي مدير دائرة الشؤون الفنية ببلدية صحار، أنَّ الدائرة تقدم خدماتها المتواصلة للنهوض بمستوى التنظيم العمراني في ولاية صحار بهدف الحفاظ على المظهر العام للولاية وذلك من خلال المتابعة لأعمال الإنشاء والتعمير لضمان تطبيق الشروط والمواصفات المعمول بها أو ذلك المتعلق بنظام العنونة الذي يعكس الوجه الحضاري لولاية صحار، والذي شهد خلال السنوات القلائل الماضية خطوات متسارعة نظراً لما يمثله من أهمية كبيرة وفوائد جمة للمجتمع بصفة خاصة والولاية بصفة عامة. وأضاف الهنائي بأنَّ الدائرة تسعى لتقديم خدماتها للمواطنين والمقيمين في ولاية صحار بالصورة المرضية، إلى جانب اهتمامها المتواصل بالحفاظ على التنظيم العمراني بما يتفق وروح العمارة العمانية والإسلامية، وهذا يتطلب مزيدًا من الجهد لضمان جودة البناء حسب المواصفات والشروط اللازمة والتنظيم الجيد للمساكن، خصوصاً في المناطق المخططة حديثاً، كما يأتي نظام العنونة ضمن أبرز الأنشطة التي تقوم بها الدائرة لما له من أهمية كبيرة وفوائد تعود بالنفع على المجتمع ويعكس الوجه الحضاري للولاية.

وأشار المهندس ناصر الهنائي مدير دائرة الشؤون الفنية، إلى تواصل أعمال التفتيش ومراقبة المباني بشكل منظم؛ وذلك من خلال الكادر الفني بالدائرة، والذي يقوم بدوره كما ينبغي متابعة أعمال البناء والتعمير بالولاية حيث يتوزع المراقبين الفنين على مناطق الولاية وفق تقسيم جغرافي منظم بهدف المتابعة المستمرة للمباني قيد الإنشاء ورصد أي تجاوزات أو ملاحظات بما يكفل للمواطن الحصول على منزل مبني وفق مواصفات صحيحة. وفي هذا الإطار تصدر الدائرة عددًا من الملاحظات منها إصدار أمر بالتوقف عن البناء وقد بلغ عدد المباني التي تم توقيفها عن البناء 299، إضافة إلى إصدار 298 إنذارا بالإزالة و168 إنذارا عن مخالفات، إلى جانب تسوية عدد من المخالفات وتحويل بعض المخالفات إلى الجهة المعنية بالبلدية، كما تصدر الدائرة أوامرها بإزالة المشوهات والحيازات غير القانونية، وقد بلغ عدد الإزالات خلال العام الماضي 180 إزالة، وتصدر الدائرة استمارات تجميل مبانٍ مشوهة للمنظر العام وتسليم تصريح بدء العمل وتصاريح الهدم في حالة عدم الحصول على التصاريح اللازمة وإصدار شهادات إكمال البناء والتي بلغ عددها العام الماضي 930 شهادة إكمال بناء.

واختتم الهنائي بالتأكيد على أنَّ بلدية صحار تواصل العمل في تطبيق نظام العنونة والترقيم تزامناً مع التوسع العمراني في الولاية، لما يمثله هذا النظام من أهمية بالغة من الناحية التنظيمية والخدمية التي يقدمها هذا النظام في المدن المتقدمة ومنذ تطبيق هذا النظام وضعت البلدية برامج وخطط منظمة في ترقيم مناطق الولاية بدءاً من المركز الإداري لها وترقيم باقي المناطق تباعاً حسب الكثافة السكانية لكل منطقة، وقد أوجد هذا النظام بعض التسهيلات الإدارية إلى جانب وضعه كنظام خدمي أسهم بشكل كبير في إيصال العديد من الخدمات.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية