الإثنين, 24 سبتمبر 2018

رئيس مجلس الشورى يستقبل أمين عام جامعة الدول العربية والمفوض السامي لحقوق الإنسان

الأحد 05 فبراير 2017 10:52 م بتوقيت مسقط

رئيس مجلس الشورى يستقبل أمين عام جامعة الدول العربية والمفوض السامي لحقوق الإنسان

مسقط - الرُّؤية

استقبلَ سَعَادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى، صباح أمس، بمكتبه بمقر المجلس، مَعَالي أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، الذي يزور السلطنة حاليًا.

وخلال اللقاء، رحَّب سَعَادته بمَعَالي الأمين العام لجامعة الدول العربية. مؤكدا على الدور المحوري الذي تلعبه الجامعة العربية في تعزيز التعاون العربي وتقريب وجهات النظر بين الدول العربية الشقيقة. مشيدا سَعَادته بمساهمات الجامعة في تقوية التضامن العربي. من جانبه، شَكَر مَعَاليه سَعَادة رئيس المجلس على ترحيبه وحفاوة استقباله، مُشيدا بدور السلطنة وإسهاماتها في نشر رسالة السلام بين الشعوب وبالسياسة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- تجاه القضايا السياسية في الوطن العربي. حَضَر المقابلة سَعَادة الشيخ راشد بن أحمد الشامسي نائب رئيس مجلس الشورى، وسَعَادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام المجلس.

كما استقبلَ سَعَادة رئيس مجلس الشورى، صباح أمس، بمكتبه بمقر المجلس، سمو الأمير زيد بن رعد المفوض السامي لحقوق الإنسان لدى الأمم المتحدة الذي يزور السلطنة حاليا. وخلال اللقاء، رحَّب سَعَادته بسمو الأمير، مُنوِّها بدور المفوضية السامية لحقوق الانسان في الأمم المتحدة، وبالدور المهم الذي تقوم بها، وذلك من خلال الاتفاقيات والمواثيق التي نصَّ عليها الإعلان العالمي لحقوق الانسان. قدًم سَعَادة رئيس المجلس نبذة تعريفية عن مجلس الشورى ومراحله المتعاقبة طوال أكثر من ثلاثة عقود، مشيرًا إلى التطور الذي حَظِي به المجلس حول صلاحياته التشريعية والرقابية واختصاصاته، كما تحدَّث سَعَادته عن أدوار انعقاد المجلس الأربعة، وآليه العمل في لجان المجلس الدائمة، وكذلك نظام العمل في الجلسات الاعتيادية. وشَكَر سُموُّه المجلس على الترحيب وحفاوة الاستقبال، مُشيدا بدور السلطنة وإسهاماتها في مجال حقوق الإنسان، وتطوره بشكل ملحوظ. حضر المقابلة سَعَادة المهندس محمد بن أبوبكر الغساني نائب رئيس مجلس الشورى، وسَعَادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام المجلس، وسَعَادة عبدالله بن ناصر الرحبي مندوب السلطنة لدى الأمم المتحدة، والوفد المرافق للمفوض السامي للأمم المتحدة.