الإثنين, 19 نوفمبر 2018

خبر : "العمانية للمتطوعين" تنفذ حملة توعوية بحديقة العامرات حول مخاطر وعلاج الإدمان

الإثنين 25 يناير 2016 05:56 ص بتوقيت مسقط

مسقط - خليفة الرواحي

أطلق فريق الشبكة العمانية للمتطوعين حملة تحت شعار "افهموني أنا مريض ولست مدمنا"، وهي واحدة من الحملات التطوعية التي تستهدف توعية الزوار من مختلف أطياف المجتمع بمشكلة الإدمان التي باتت ظاهرة ينبغي التعامل معها بشكل يُعيد المرضى المدمنين إلى حياتهم الاجتماعية.

وتأتي الحملة ضمن مناشط مهرجان مسقط 2016 في حديقة العامرات العامة، في إطار الفعاليات الثقافية والعلمية والترفيهية والتسويقية والتوعوية التي تقام خلال المهرجان، بما يثري زوار الحدث السنوي بمختلف المعارف.

وقال أسامة بن عبد الله الفزاري أحد المتطوعين بفريق الشبكة: "نشارك في مهرجان مسقط بحديقة العامرات بعدد 9 متطوعين من فريق الشبكة العمانية، بهدف تثقيف وتوعية المجتمع حول قضية الإدمان، وهي فكرة نابعة من الفريق لتوعية المجتمع بهذه المشكلة وكيفية التعامل مع أصحاب حالات الإدمان، علاوة على تسليط الضوء على أفضل الممارسات والطرق للتعامل معهم". وأوضح الفزاري أنّ الحملة تنفذ لمدة 10 أيام، وتأتي ضمن مشروع يسعى الفريق لتقديمه إلى الشبكة حتى يتم إجازتهم ويكونوا إداريين بالشبكة التطوعية.

وقالت عبير بنت داود السعدية إحدى المتطوعات بفريق الشبكة: "لقد كان التجاوب من كافة الزوار كبيرًا مع هذه الحملة، وقد أبدى الكثير منهم تفهماً واضحًا لهذا المرض الذي يتعرض له بعض الشباب، وهذه مؤشرات جيدة تؤكد أهمية تعاون المجتمع لتفهم هذه الحالات والمساعدة في إيجاد حل للمدمنين".

وأوضحت السعدية أنّ الشبكة العمانية للمتطوعين نشأت في 2010 وحققت في 2012 المركز الثالث في جائزة السلطان قابوس للعمل التطوعي، وتهدف الشبكة إلى تأهيل وتدريب المتطوعين من خلال تقديم دورات متخصصة في مجال العمل التطوعي.