الثلاثاء, 23 أكتوبر 2018

خبر : "عمان أفينيوز مول" يدعم انطلاق المسيرة الخيرية للجمعية العمانية للسرطان.. غدا

الأحد 25 أكتوبر 2015 11:00 م بتوقيت مسقط

مسقط- الرؤية

أعلن عمان أفنيوز مول عن تقديم الدعم لمبادرات التوعية بسرطان الثدي في السلطنة، من خلال التعاون مع الجميعة العمانية للسرطان.

واتخذ المركز خطوة مخصصة لدعم الجمعية العمانية للسرطان، التي تنظم سباق المشي السنوي الثاني عشر في حديقة القرم الطبيعية بتاريخ 27 أكتوبر ابتداءً من 04:00مساءً، ومن المتوقع أن المسيرة هذا العام ستشهد إقبالا كبيرا تحت شعار "لا تنتظري حتى فوات الأوان". ويصادف شهر أكتوبر الجاري "الشهر العالمي للتوعية بمرض سرطان الثدي". ومن خلال التكاتف معالجمعية العمانية للسرطان لدعم هذه القضية النبيلة، أكد عمان أفنيوز مول التزامه نحو توعيةالمجتمع حول سرطان الثدي مع التركيز بشكل خاص على تعزيز الفحص المبكر وأنماط الحياة الصحية في البلاد.

وستعمل الجمعية العمانية للسرطان منصة صغيرة في المركز لمرتين خلال عطلة نهاية الأسبوعفي أكتوبر الجاري، وذلك بهدف تشجيع المشاركين على اتخاذ الخطوة الأولى نحو مكافحة السرطان من خلال تسجيل أسمائهم للماراثون في العدادات الخاصة بذلك.كما سيتم بيع القمصان الخاصة بذلك في المركز،مما سيساعد على جمع الأموال لصالح الحملة الشاملة. وسيعمل فريق العمل بالمركز من أجل إظهار دعمه للجمعية العمانية للسرطان من خلال الحملة السنوية للشريط الوردي، وستتحول الردهة المركزية إلى اللون الوردي. وسيتم تزين الردهة المركزية بالديكور الوردي خلال الفترة من 20 أكتوبر إلى 26أكتوبر.

ويوم السبت الماضي، وتضامنا مع هذه القضية، قام 50 من الموظفين بارتداء تي شيرتالجمعية العمانية للسرطان باللون الوردي في جميع أنحاء المركز لرفع مستوى الوعي بهذه الحملة وتثقيف المجتمع حول سرطان الثدي.

من جهته، قال بن واتسون مدير عام عمان أفنيوز مول: "نأخذ ذلك كامتياز لإظهار دعمنا للجمعية العمانية للسرطان بهدف تعزيز مبادرات التوعية حول السرطان في السلطنة. وكما نعتقد بقوة أن حملات التوعية الحيوية الهدف منها تثقيف النساء وأفراد أسرهم حول أهمية الفحوص الدورية للكشف عن سرطان الثدي في مرحلة مبكرة، عندما يحتمل أن تكون عملية العلاج بسهولة".

وأضاف أنه من خلال اتخاذ هذه الخطوة، نهدف أن نكون قدوة لتشجيع كل فرد للتكاتف بالعمل على نشر الوعي وتثقيف مجتمعاتنا عن مخاطر وأخطار هذا المرض. و نقدر جهود ومبادرات الجمعية العمانية للسرطان وكذلك المسيرة السنوية لرفع مستوى الوعي حول أعراض وخيارات الكشف عن السرطان بين الناس من كل نوع وجنس وعمر وجنسية في السلطنة.

فيما أكد الدكتور وحيد الخروصيأمين عام الجمعية العمانية للسرطان أهمية المسيرة السنوية، وقال إنه يتم تنظيم هذه المسيرة في كل عام لنشر الوعي بالكشف المبكر عن السرطان، الذي يمكن أن ينقذ الحياة، مضيفا: "نقدر جهود عمان أفنيوز مول لما أبداه من دعم لتعزيز قضيتنا من خلال كونه جزءا من المسيرة هذا العام". وتابع: "نشكر جميع المشاركين لجعل المسيرة السنوية الـ12تحقق نجاحا كبيرا مثل جميع السنوات السابقة، ونحنسعداءبأنّ المشاركين يمكنهم تحقيق الاستفادة القصوى من كافة التسهيلات التي نقدمها لهم مثل وحدات التصوير بالأشعة للثدي المتنقلة،التي أنشئت خصيصًا لتقديم خدمات مجانية، مثل تصوير الثدي بالأشعة السينية لجميع النساء على الفور".