السبت, 21 سبتمبر 2019
25 °c

وكيل "التراث": البرامج الصيفية تصقل مهارات الشباب وتؤهلهم للمستقبل

الاحتفال بختام أنشطة "شبابي" ومسابقة الأندية للإنشاد.. وإشادات واسعة بالمخرجات

الأحد 25 أغسطس 2019 08:39 ص بتوقيت مسقط

الاحتفال بختام أنشطة "شبابي" ومسابقة الأندية للإنشاد.. وإشادات واسعة بالمخرجات


مسقط - الرؤية
احتفلت وزارة الشؤون الرياضية بختام برنامجي الأنشطة الشبابية للأندية والمجمعات الرياضية "شبابي" ومسابقة الأندية للإنشاد في موسمها التاسع، وذلك من خلال الاحتفالية التي أقيمت على مسرح وزارة التربية والتعليم بالوطية برعاية سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية، وبحضور سعادة الشيخ رشاد بن أحمد بن محمد بن عمير الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية وعدد من أصحاب السعادة والمسؤولين بالوزارة إلى جانب عدد من المودعين.
واستهل الحفل الختامي بعرض مقطع مرئي، اشتمل على أبرز الفعاليات والمناشط التي تمّ تقديمها من خلال برنامجي شبابي وبرنامج مسابقة الأندية للإنشاد خلال الشهرين الماضيين والتي تزامنت مع فترة الإجازة الصيفية للطلبة، تلى ذلك تقديم وصلات إنشادية للفائزين بالمراكز الثلاث الأولى في جميع فئات المسابقة، بعدها قام سعادة الشيخ وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية راعي المناسبة بتكريم الفائزين بالمراكز الثلاث الأولى في جميع فئات المسابقة بالإضافة إلى تكريم الجهات الداعمة والمساندة لنجاح البرامج الصيفية وأعضاء اللجنة الرئيسية. وجاءت نتائج مسابقة الأندية للإنشاد على النحو الآتي، ففي مستوى فئة الفرق الإنشادية فاز فرقة الهلال الإنشادية من محافظة شمال الباطنة بالمركز الأول، بينما حلت لحن الإبداع الإنشادية من محافظة الداخلية بالمركز الثاني وحصلت فرقة لايف الإنشادية من محافظة شمال الباطنة على المركز الثالث. وفي فئة المنشدة الصغيرة، تمكنت المنشدة ميسم الحبسية من محافظة شمال الشرقية من نيل جائزة المركز الأول، بينما حصلت المنشدة سجى البلوشية من محافظة مسقط على المركز الثاني، ونالت المنشدة رتاج العلوية من محافظة مسقط أيضا المركز الثالث، وفي فئة المنشد الصغير فاز المنشد حسام هبيس من محافظة ظفار بالمركز الأول، وجاء زميله المنشد محمد اليعربي من محافظة جنوب الباطنة في المركز الثاني، فيما حلّ المنشد محسن الموسوي من محافظة مسقط في المركز الثالث، وفي فئة الشباب، استطاع المنشد علي العلوي من محافظة الظاهرة الفوز بجائزة المركز الأول، بينما جاء المنشد يوسف المطروشي من محافظة شمال الباطنة في المركز الثاني وحصل عبدالعزيز بامخالف من محافظة ظفار على جائزة المركز الثالث.
وأثنى سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية بالجهود الكبيرة التي بذلتها وزارة الشؤون الرياضية ممثلة بهذه البرامج الصيفية الخاصة بالشباب لصقل مختلف مهاراتهم ومنها الجانب الإنشادي. وقال المعمري إن جميع المنشدين قدموا وصلات إنشادية مميزة، استمتع معها جميع الحضور، مشيرا الى أن المنشدين يمثلون أعمارا مختلفة الى جانب أن الكثيرين منهم يقوم بالتدريب والتأهيل المناسب لأحداث التطور الجيد في مثل هذه البرامج الإنشادية، وأشار سعادته الى أن وزارة التراث والثقافة لديها قسم خاص للإنشاد حيث تسجل الفرق الإنشادية من مختلف أنحاء السلطنة سواء كانوا منشدين أفرادا أم جماعات، ووجه المعمري شكره وتقدير لوزارة الشؤون الرياضية لرعايتها المستمرة لهذه المناشط في فترة الصيف لاحتواء الشباب وتمكينهم في مختلف الجوانب.
من جهته، قال خليفة بن سيف العيسائي مدير عام الأنشطة الرياضية بوزارة الشؤون الرياضية إن برنامجي الأنشطة الشبابية بالأندية والمجمعات الرياضية (شبابي) ومسابقة الأندية للإنشاد شهدتا ثراء كبيرا في الأنشطة وإقبال كبيرا على البرنامجين، مشيرا إلى أنّ النشاط المتنوع والدائم في كل عام إلى جانب الزيادة الملحوظة في أعداد المشاركين سواء كان ذلك على مستوى الأفراد أو الأندية أو المراكز الرياضية بالولايات يعكس نجاح البرنامج وتجدده المستمر.
وأشاد سيف بن سعيد الشبلي رئيس اللجنة الرئيسية لمسابقة الأندية للإنشاد بالتفاعل الإيجابي والبناء من قبل جميع الأندية والمراكز الرياضية، بالإضافة إلى مديريات الشؤون الرياضية بمختلف محافظات السلطنة على دورهم اللافت في إنجاح نسخة مسابقة هذا العام، مقدما شكره الجزيل لكافة المؤسسات والشركات التي ساهمت ودعمت مسابقة الأندية للإنشاد لتحقيق النجاح المطلوب للمسابقة.
وقال حسين اللواتي عضو لجنة التحكيم إن المسابقة في هذا العام بالتحديد كانت صعبة جدا على اللجنة من حيث التقييم لكافة المتنافسين وفي مختلف الفئات، لافتا إلى أن الشباب المنشدين والفرق الإنشادية قدموا مستويات متقدمة؛ حيث تم تجهيز قصائد جديدة وألحان مطورة، وكانت هناك استعدادات مبكرة من المشاركين من أجل الوصول إلى المراكز المتقدمة، وذكر حسين اللواتي أن العديد من المنشدين قد استفاد من توجيهات وملاحظات الحكام في الأعوام الماضية، حيث كنت عضوا في لجنة التحكيم العام الماضي وهذه هي المرة الثانية لي بالمسابقة، ورأيت تطورا ملحوظا في مستويات المشاركين، واختتم اللواتي تصريحه بضرورة تطور المنشدين لمستوياتهم والاستفادة من كافة الملاحظات.
وبارك عدنان الشقصي عضو ومقرر برنامج مسابقة الأندية للإنشاد لجميع المنشدين حصولهم على المراكز الأولى في المسابقة، مضيفا أن تتويجهم بهذه المراكز المتقدمة سيكون بمثابة الحافز لهم من أجل السعي والمواصلة قدما في هذا المجال وتطوير مواهبهم الإنشادية.
وقال يحيى الشامسي من فرق الهلال الإنشادية الحائزة على المركز الأول في فئة الفرق الإنشادية إن الفريق كان يشارك في النسخ السابقة من المسابقة الخاصة للإنشاد، لافتا الى أن الجميع بالفرقة كان يطمح بتحقيق المراكز الأولى، وخلال السنتين الماضيتين، نجحنا في الحصول على مراكز متقدمة.
وأوضح يونس الشريقي من فرقة لحن الإبداع الإنشادية والفائزة بالمركز الثاني في مسابقة فئة الفرق الإنشادية أن المسابقة في نسختها التاسعة تميزت بارتفاع مستوى المنافسة سواء على مستوى الفرق أو الأفراد.

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية