الإثنين, 20 مايو 2019
33 °c

يتضمن سلسلة مطاعم ويوفر للسياح إطلالة استثنائية على الميناء

افتتاح مركز الزوار بالواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس السياحي خلال الربع الثالث

الأربعاء 15 مايو 2019 09:26 ص بتوقيت مسقط

افتتاح مركز الزوار بالواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس السياحي خلال الربع الثالث

◄ تسارع عمليات البناء في الميناء التاريخي.. ودعوة المقاولين للمشاركة في المناقصة
◄ "مطرح للتطوير السياحي" تدير العمليات بدعم من "عُمران" و"داماك"

مسقط - الرؤية
أكَّدتْ شركة "داماك العالمية" -إحدى الشركات الرائدة عالميا في مجال التطوير العقاري- قُرب افتتاح مركز الزوار الخاص بمشروع السلطان قابوس السياحي أمام الزوار من جميع أنحاء العالم، ليصبح بذلك أول جزء يتم افتتاحه أمام الزائرين ضمن عملية التطوير المتكاملة للواجهة البحرية في الميناء.
ويقع المركز مقابل الميناء التاريخي الذي تطوره شركة "داماك العالمية" عبر شراكة إستراتيجية مع "الشركة العمانية للتنمية السياحية" (عُمران) - ذراع التطوير السياحي في الحكومة العُمانية.
ويوفر مركز الزوار -الذي من المقرر افتتاحه خلال الربع الثالث من العام الجاري- إطلالة خلابة على بحر العرب؛ إذ يقع على الطرف الجنوبي من كورنيش مطرح، ويهدف لتعريف الزوار بتراث تلك المنطقة الغني. كما يضم المركز فرعاً لسلسلة المطاعم العُمانية الشهيرة "بيت اللبان"، والذي سيوفر للزائرين فرصة التمتع بتناول وجبة من المأكولات البحرية الطازجة مع إطلالة فريدة على ميناء مسقط المميز.
وقال وائل اللواتي نائب الرئيس الأول للتنمية الدولية في "داماك": نتطلع إلى الترحيب بالزائرين من جميع أنحاء العالم في المركز؛ حيث سيكتشفون المستقبل الذي ينتظر المنطقة، بينما يتعرفون في الوقت ذاته على تراثها الغني والفريد. ولطالما أسهمت داماك في إعادة رسم شكل التنمية والتطوير في منطقة الشرق الأوسط، ويأتي دعمنا لهذا المشروع التاريخي كجزء من التزامنا المستمر بإجراء عمليات تطوير في المنطقة تُغطي قطاعات استثمارية مختلفة.
وطرحت الشركة مؤخراً مناقصة لتنفيذ أعمال إنشائية في المشروع الذي يتكون من عدة مراحل؛ تشمل: تطوير وحدات سكنية وفنادق ومحلات لتجارة التجزئة. وما زالت الدعوة قائمة للمقاولين المؤهلين ليكونوا جزءاً من عملية تحويل الميناء التاريخي إلى واجهة بحرية سياحية متكاملة بكلفة ملياري دولار أمريكي. وتضم المنطقة -إلى جانب الوحدات السكنية والفندقية والتجارية- ساحات عامة ومناطق ترفيهية.
وتتماشى خطة تطوير الميناء مع إستراتيجية السلطنة الوطنية للسياحة 2040 بقيادة "شركة مطرح للتطوير السياحي"، والتي تمَّ إنشاؤها بشكل مشترك بين مشروع مشترك شركتي "عُمران" و"داماك".
ومنذ تأسيسها، بدأت "عُمران" عمليات التخطيط المكثفة لمشروع تطوير الميناء، إضافة لإجراء البحوث اللازمة لاختيار أفضل المواقع في منطقة مطرح المحيطة بالميناء، إضافة للانتهاء من عمليات تجهيز المنطقة للمرحلة الأولى من البناء والتطوير.
وتمَّ اختيار شركة "داماك" كشريك إستراتيجي في المشروع المشترك بسبب محفظتها الواسعة من المشاريع الناجحة في تطوير المشاريع السكنية والترفيهية ذات المستوى العالمي في المنطقة والعالم؛ إذ تملك الشركة محفظة من المشاريع السكنية الفاخرة، والفنادق وملاعب الجولف العالمية داخل المشاريع التي طورتها في الإمارات والشرق الأوسط والمملكة المتحدة؛ مما يجعلها الشريك المثالي القادر على تطوير الميناء وتحويله إلى وجهة سياحية ومجتمعية متكاملة تجذب الاهتمام العالمي.
وتعمل الشركة العمانية للتنمية السياحية "عُمران" على دفع عجلة الاستثمار والتطوير للقطاع السياحي سريع النمو في سلطنة عُمان. كما تعد المطوّر الرئيسي لأكبر المشاريع السياحية والتراثية والحضرية والمشاريع متعددة الاستخدامات، حيث أنجزت عدداً من أبرز المشاريع الوطنية الرائدة في هذا الإطار. وباعتبارها الذراع التنفيذية والتنموية لتطوير القطاع السياحي لدى الحكومة العُمانية، تحظى "عُمران" بسجل حافل في تقديم المشاريع السياحية بمستويات عالمية، استناداً لرؤيتها الشاملة التي تُركز على الاستدامة والشفافية والشراكة مع مستثمرين معروفين في المنطقة والعالم.
ومن خلال تعاونها الوثيق مع المجتمعات المحلية، إلى جانب القطاعين العام والخاص، تتكامل الاستدامة مع جميع المشاريع التي تضطلع بها الشركة، وتعكس محفظة مشاريع الشركة وخبرتها في مجال الاستثمار وإدارة الأصول الجوانب الفريدة للثقافة والتراث العمانيين، مع الحفاظ على الجمال الطبيعي في السلطنة للأجيال المقبلة.

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية