السبت, 20 أبريل 2019
21 °c

"الصداقة العمانية الباكستانية" تبحث أوجه التعاون المشترك

رئيس مجلس الدولة يستعرض تطوير العلاقات الثنائية مع وفد "الشيوخ الباكستاني"

الثلاثاء 19 مارس 2019 08:52 ص بتوقيت مسقط

رئيس مجلس الدولة يستعرض تطوير العلاقات الثنائية مع وفد "الشيوخ الباكستاني"


مسقط - الرؤية
استقبل معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة أمس وفد الجانب الباكستاني من لجنة الصداقة العمانية الباكستانية بين مجلس الدولة ومجلس الشيوخ الباكستاني برئاسة السيناتور مير كبير أحمد شاهي.
ورحّب معاليه بالوفد في زيارته للسلطنة والتي تهدف إلى تعزيز التعاون بين مجلس الدولة ومجلس الشيوخ الباكستاني، مؤكدا أهمية تنمية وتطوير علاقات التعاون الثنائي في جميع المجالات والدفع بها إلى آفاق أرحب. وأبرز معاليه أهمية الزيارات المتبادلة بين المجلسين في تدعيم أطر التعاون البرلماني، مشيرا إلى الزيارة التي قام بها معالي رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني إلى السلطنة في نوفمبر الماضي والتي تم خلالها التوقيع على مذكرة تفاهم بين المجلسين. ونوه معاليه بالدور المهم الذي تقوم به لجنة الصداقة بين المجلسين في تبادل الخبرات في مجال العمل البرلماني بما يسهم في تطوير آلياته وتعظيم نتائجه. وتم خلال المقابلة استعراض السبل الكفيلة بتعزيز التعاون بين السلطنة وجمهورية باكستان خاصة في المجالات الشورية.
من جانبه، عبر رئيس الجانب الباكستاني من لجنة الصداقة بين مجلس الدولة ومجلس الشيوخ الباكستاني عن سعادته والوفد المرافق له بزيارة السلطنة، مشيدا بما تشهده من تطور في جميع المجالات. وأكد تميز العلاقات العمانية الباكستانية والتي تضرب بجذورها في أعماق التاريخ، مبرزا حرص بلاده على تطوير هذه العلاقات وتوسيع مجالات التعاون وتعزيزها في الجوانب التجارية والتعليمية والصحية والتكنولوجية بما يخدم مصالح البلدين الصديقين.
حضر الاستقبال سعادة الدكتور خالد بن سالم السعيدي الأمين العام لمجلس الدولة، والمكرم المهندس ماجد بن سعيد الرواحي رئيس لجنة الصداقة العمانية الباكستانية بمجلس الدولة، والمكرم محفوظ بن حمود الوهيبي عضو اللجنة، كما حضر الاستقبال سعادة علي جاويد سفير جمهورية باكستان الإسلامية المعتمد لدى السلطنة.
إلى ذلك، عقدت لجنة الصداقة بين مجلس الدولة ومجلس الشيوخ الباكستاني جلسة مباحثات رسمية ترأسها من الجانب العماني المكرم المهندس ماجد بن سعيد الرواحي رئيس الجانب العماني من اللجنة، فيما ترأسها من الجانب الباكستاني مير كبير أحمد شاهي وبحضور أعضاء اللجنة. وجرى خلال جلسة المباحثات استعراض أوجه التعاون بين البلدين الصديقين، والتأكيد على دور اللجنة في حث الجهود لتعزيز هذا التعاون في المجالات كافة. ونوّه الرواحي بما تشهده العلاقات العمانية الباكستانية من تطور مضطرد، مؤكدا على أهمية تفعيل الاتفاقيات الرامية إلى تطوير العلاقات الثنائية خاصة في المجالات التجارية والاقتصادية، معربا عن أمله في أن تتمكن اللجنة من القيام بدورها المأمول لتوطيد علاقات التعاون بين البلدين الصديقين. فيما أشار مير كبير أحمد شاهي رئيس الجانب الباكستاني من اللجنة إلى الفرص الواعدة لتعزيز التعاون الثنائي بين السلطنة وجمهورية باكستان الإسلامية، لافتا إلى أنّه يعول على اللجنة القيام بدور كبير لتحقيق ذلك.