الخميس, 13 ديسمبر 2018

شاهد.. أول فيلم وثائقي يصور اللحظات الأخيرة قبل الموت

الأحد 16 سبتمبر 2018 04:16 م بتوقيت مسقط

شاهد.. أول فيلم وثائقي يصور اللحظات الأخيرة قبل الموت

أنتج مخرج بريطاني فيلماً وثائقياً فريداً من نوعه، يصور اللحظات الأخيرة قبل وفاة مجموعة من المرضى.

ويتتبع فيلم "الجزيرة" مجموعة من المرضى الذين يعانون من أمراض قلبية خطيرة، لمدة 12 شهراً، بين 2015 و2016، في مستشفى إيرل ماونتباتين على جزيرة وايت، ومن بينهم آلان هاردي، وهو مدير محطة حافلات متقاعد في شمال لندن.

ويقول المخرج ستيفن إيستوود "المثير للاهتمام هو عدم وجود صورة للموت، لا يمكن رؤية هذه اللحظة، أعتقد أن هذا أمر رائع، لأن الفيلم يتحدث عن اللحظة التي يحدث فيها الموت، ولا نعلم متى يكون ذلك".

وتحدث المخرج باعتزاز عن السيد وايت الذي ظهر في الفيم "كان وايت يدخن منذ أن كان بعمر 16 عاماً، وكان يدخن في المستشفى، ويطلب من الممرضة أن تشعل له السيجارة، لكن وفاته لم تكن مرتبطة بأي مرض سرطان له علاقة بالتدخين".

واستمرت الكاميرا بتصوير اللحظات التي أعقبت وفاة السيد وايت، والتي يصفها إيستوود بأنها لحظات هادئة تسودها أجواء من السكينة.

ويعتقد إيستوود أن المستشفيات يجب أن تكون أكثر وضوحاً وشفافية فيما يتعلق بالأمراض القاتلة ولحظات الموت، لجعل هذه التجربة أقل إثارة للرعب لدى المرضى.