الإثنين, 19 نوفمبر 2018

الخليلي: الزكاة تسقط عن المدين إذا كان الدين مستغرقاً للمال

السبت 19 مايو 2018 03:28 م بتوقيت مسقط

الخليلي: الزكاة تسقط عن المدين إذا كان الدين مستغرقاً للمال

 

يجيب سماحة الشيخ العلامة أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة، في هذه الزاوية على عدد من الأسئلة التي يطرحها المسلمون.

وردا على سؤال:

هل يشترط في الزكاة أن يكون المزكي غير مدين لغيره؟

يجيب سماحته قائلاً: يختلف الدَّين فإن كان مستغرقا للمال حتى لا يبقي مقدار النصاب منه غير مشغول بالدين وكان حالاً أي واجباً أداؤه فالزكاة تسقط عن المدين وإن كان الدين غير مستغرق للمال كله بل منه مقدار ما يجب فيه الزكاة أو كان الدين غير حال ففي الأولى يزكي ما تبقى، وفي الثانية يُزٍكي الجميع. والله أعلم.

 

وحول سؤال :

مات والدي وأنا أعلم أنه لم يؤد زكاة ماله فهل يجب علي إخراج الزكاة نيابة عنه وإذا تم ذلك فهل يسقط العقاب عنه؟

 

يجيب سماحته: إذا لم يوصِ الهالك بحقوق الله الواجبة عليه ففي وجوب أدائها على الوارث من تركة مورثه خلاف والراجح الوجوب لقوله ـ صلى الله عليه وسلم ـ للرجل الذي سأله عن حج أخته التي نذرت أن تحج فماتت ولم تحج: (أرأيت أن لو كان على أختك دين أكنت قاضيه) قال: نعم، قال (فدين الله أحق بالقضاء) . الله أعلم.