الأربعاء, 21 أغسطس 2019
31 °c

مادة مسرطنة تتوغل في الأغذية المحفوظة

السبت 05 مايو 2018 01:07 م بتوقيت مسقط

مادة مسرطنة تتوغل في الأغذية المحفوظة

 

كشفت رسائل إلكترونية خاصة بهيئة الأغذية والدواء الأمريكية، العثور على مواد كيميائية مسببة للسرطان في عشرات المواد الغذائية المحفوظة.

حيث تم العثور على بقايا جليفوسات في كثير من المنتجات منها الجرانولا، والسكويت، ووجبات الذرة، وهو أكثر مبيدات الأعشاب استخداما في العالم، وله علاقة باضطراب هرمون النوع البشري، والسرطان، والإجهاض.

تواجه شركة Roundup، الأكثر توزيعا لمركبات الجليفوسات، مئات الدعاوى القضائية، التي رفعها مزارعون مصابون بالسرطان، واستجابت هيئة الأغذية والدواء وأقامت تحقيقا منذ سنتين.

تعتبر هذه الرسائل، هي الحلقة الأحدث في سلسلة الصراع ضد الشركة، فاتهمتها منظمة حماية البيئة أنها تقف وراء إصابة المواطنين بالسرطان في حقبة السبعينات من القرن العشرين، بعد باكورة إنتاجها، لكنها تراجعت عن الاتهام عام 1991.

ثم وضحت منظمة الصحة العالمية أن الجليفوسات مادة مسرطنة محتملة في عام 2015، لكن هيئة الأغذية والدواء تركت منتجات Roundup، ومنافسيه في الأسواق.

وفي عام 2016، أعلنت هيئة الأغذية والدواء تحقيقا بشأن الجليفوسات، ومن المنتظر أن تعلن نتائج التحقيق في وقت لاحق من عام 2019.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية