الأحد, 18 نوفمبر 2018

أسباب ارتفاع معدلات الطلاق في الإمارات

الأربعاء 28 مارس 2018 03:53 م بتوقيت مسقط

أسباب ارتفاع معدلات الطلاق في الإمارات

 

كشف تقرير لجنة الشؤون الاجتماعية والعمل والسكان والموارد البشرية في المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي ارتفاع معدلات الطلاق في دولة الإمارات خلال عام 2016 لتصل إلى 32.5%، إذ ارتفعت في إمارة أبوظبي بنسبة 30% وفي إمارة دبي بنسبة 29%، وفي إمارة رأس الخيمة ما نسبته 35%، وفي إمارة #أم القيوين بنسبة 28%.

كما كشف التقرير انخفاض عقود زواج المواطنين من المواطنات في دولة الإمارات خلال الأعوام (2006 -2016)، إذ انخفضت في إمارة رأس الخيمة بنسبة 41.7، وفي إمارة عجمان بنسبة 25.6، وفي إمارة الشارقة انخفضت بنسبة 16.3%، وفي إمارة دبي بنسبة 7.1%، وفي إمارة أم القيوين انخفضت بنسبة 1.3%.

ولفت التقرير إلى أن ٣٣% من حالات الطلاق في أبوظبي حدثت خلال العام الأول من الزواج ما يؤكد عدم اختيار الشريك المناسب.

وأكد التقرير أن تأخر سن الزواج لدى المواطنين والمواطنات لعدة أسباب منها: غلاء المعيشة بنسبة 67.2%، وعدم توفر مسكن بنسبة 66.1%، وغلاء المهور بنسبة 63.3%، وعدم الرغبة في تحمل الأعباء المالية للزواج بنسبة 53.3%، إلى جانب العادات والتقاليد التي تفرض التزامات كبيرة على الأزواج بنسبة 49.4%، وما نسبته 40.3% بسبب الصورة السلبية التي يعكسها الإعلام