الخميس, 20 يونيو 2019
31 °c

رئيس جهاز الاتصالات والتنسيق بالمكتب السلطاني يشيد بالمستوى العالي لأكاديمية السلطان قابوس الجوية

الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من الضباط الطيارين والجويين

الأربعاء 17 يناير 2018 07:45 م بتوقيت مسقط

ABR_1154
ABR_1192
ABR_1362
DSC_0883
DSC_0945
DSC_1021
DSC_1082
WRS_6600
WRS_6612

مسقط - الرؤية

احتفل سلاح الجو السلطاني العماني، صباح أمس، بتخريج دفعةٍ جديدة من الضباط الطيارين والجويين؛ وذلك على ميدان الاستعراض العسكري بقاعدة غلا وأكاديمية السلطان قابوس الجوية، تحت رعاية معالي الفريق جناب السيد منذر بن ماجد آل سعيد رئيس جهاز الاتصالات والتنسيق بالمكتب السُّلطاني.

بدأت مراسم الاحتفال بالتحية العسكرية لمعالي الفريق راعي المناسبة لدى وصوله ميدان الاحتفال، وعزف السلام السلطاني، ثم قام معاليه بتفتيش الصف الأمامي من طابور الخريجين. عقب ذلك، قدم طابور الخريجين استعراضاً بالمسير البطيء، تتقدمهم راية أكاديمية السلطان قابوس الجوية، مروراً من أمام المنصة الرئيسية بمصاحبة معزوفات موسيقية لفرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني، ثم تقدم الطابور بهيئة الاستعراض إلى الأمام.

بعد ذلك، قام معالي الفريق رئيس جهاز الاتصالات والتنسيق بالمكتب السُلطاني راعي الاحتفال، بتقليد جناح الطيران للطيارين الخريجين، كما سلم معاليه سيف الشرف للملازم جوي إبراهيم بن سالم الصبحي الحاصل على المركز الأول على مستوى دورة الضباط المرشحين، ثم جرت مراسم تسليم واستلام راية أكاديمية السلطان قابوس الجوية من الدورة المتخرجة إلى الدورة الجديدة التي تتلقى تدريبها حالياً بالأكاديمية.

وردد الضباط الخريجون نشيد سلاح الجو السلطاني العماني، وأدوا قسمَ الولاء ونداء التأييد، وهتفوا ثلاثاً بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة -حفظه الله ورعاه- ثم مرَّ عدد من الطائرات المقاتلة التابعة للسلاح على سماء ميدان الاستعراض احتفاءً بهذه المناسبة، وعزفت فرقة الموسيقى السلام السلطاني.

واستأذن قائد طابور الخريجين من معالي الفريق راعي الاحتفال بالانصراف؛ حيث غادر الخريجون ميدان الاستعراض، مروراً من أمام المنصة الرئيسية، وقدمت فرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني معزوفات ومقطوعات موسيقية وعسكرية متنوعة.

وعلى هامش الاحتفال، قام معالي الفريق راعي الحفل بتسليم شهادات مدربي الطيران لعدد من ضباط سلاح الجو السلطاني العماني، وكذلك عدد من الجوائز التقديرية للخريجين الذين أجادوا في عدد من البرامج والفعاليات والمسابقات، ثم التقطت الصور التذكارية مع هيئة التوجيه والتدريب والخريجين من الطيارين والضباط الجويين.

حضر الاحتفال عدد من أصحاب المعالي، وعدد من قادة قوات السلطان المسلحة والأجهزة العسكرية والأمنية الأخرى، وعدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة، وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى ووكلاء الوزارات والهيئات الحكومية، وعدد من كبار ضباط قوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية الأخرى، كما حضر فعاليات الاحتفال عدد من الملحقين العسكريين بسفارات الدول الشقيقة والصديقة المعتمدين لدى السلطنة، وعدد من كبار الضباط المتقاعدين، وجمع من ضباط وضباط صف وأفراد سلاح الجو السلطاني العماني، وأولياء أمور الخريجين، وعدد من المدعوين.

وبهذه المناسبة، عبر معالي الفريق جناب السيد منذر بن ماجد آل سعيد رئيس جهاز الاتصالات والتنسيق بالمكتب السلطاني راعي الحفل، عن خالص امتنانه لتشرفه برعاية هذا الحفل، وسعادته الكبيرة بالأداء المشرف والاستعراض العسكري الذي جسده طابور الخريجين، والروح المعنوية المرتفعة التي لمسها فيهم، مشيداً بالمستوى العالي للدور الذي تقوم به أكاديمية السلطان قابوس الجوية في تدريب وتعليم وتأهيل ضباط وأفراد سلاح الجو السلطاني العماني.

وتحدث العميد الركن جوي بدر بن عبدالله المحرمي قائد قاعدة غلا وآمر أكاديمية السلطان قابوس الجوية.. قائلاً: "ما شاهدناه اليوم من عرض قدمه هؤلاء الخريجون فخر عمان وقائدها المفدى على ميدان قاعدة غلا وأكاديمية السلطان قابوس الجوية، والذين أتموا منهج الدورة المقررة بكل جدارة وتفوق في هذا الصرح الشامخ، وما شمله من مقررات علمية وتدريبية وعلوم معرفية؛ منها: العسكرية والقيادية والجوية، مؤكدين بذلك جاهزيتهم وأهليتهم لنيل الثقة السامية من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة -حفظه الله ورعاه- وترقيتهم لرتبة ضابط، وجاهزيتهم لمرحلة العمل الجاد من الحياة العسكرية.

وقال العقيد الركن طيار علي بن مبارك العامري مساعد آمر أكاديمية السلطان قابوس الجوية: "أُبارك لهذه الدفعة من الضباط الطيارين والضباط الجويين تخرجهم اليوم على ميدان أكاديمية السلطان قابوس الجوية، فقد أثبت الخريجون أن فترة التدريب التي تلقوها أتت بثمارها اليوم، كما أظهر الخريجون اليوم مستوى عالياً أثبتوا من خلاله أنهم أهل ليكونوا ضباطا في سلاح الجو السلطاني العماني، إلى جانب من سبقوهم في الخدمة. وأثناء التدريب كان الخريجون على درجة كبيرة من الاستجابة والاحتراف، وهم ما زالوا يخطون العتبة الأولى للدخول للعمل في قوات السلطان المسلحة، وأتمنى كل التوفيق لهم في مسيرتهم العملية القادمة".

وقال النقيب جوي حمد بن محمد العبري أركان جناح تدريب الضباط المرشحين بأكاديمية السلطان قابوس الجوية: "إنه ليوم مليء بالغبطة والسرور أن نشارك الخريجين من الضباط الطيارين والجويين فرحتهم في هذا اليوم المبارك؛ حيث أكمل الخريجون الفترة المقررة من التدريب، مروا خلالها بعدد من المراحل التدريبية، مكتسبين شتى العلوم والمعارف العسكرية والأكاديمية والمهارات القيادية، فقد حرصت أكاديمية السلطان قابوس الجوية منذ البداية على تخريج ضباط ذوي كفاءة عالية وفكر نير وبنية سليمة".

وبمناسبة تخرجهم، عبر عدد من الضباط الطيارين والجويين عن فرحتهم، فقال الملازم جوي إبراهيم بن سالم الصبحي الحاصل على المركز الأول وسيف الشرف: "إنه لشرفٌ عظيم لي، وأنتهز الفرصة لأقدم شكري لكل من وقف بجانبي خلال فترة التدريب، وأخص بالشكر عائلتي الكريمة وزملائي الضباط في الدورة، على ما قدموه طوال فترة الدورة، وأتقدم بالشكر أيضا لهيئة التوجيه بجناح تدريب الضباط المرشحين الذين كانوا عونا لنا خلال مسيرة التدريب والتعليم والتأهيل".

الملازم طيار محمد بن سعيد الحوسني الحاصل على كأس المركز الأول وكأس جلالة السلطان المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة للطيران، قال: "وُفقت في اجتياز هذه الدورة، والحصول على المركز الأول، وكأس جلالة السلطان المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة للطيران، وإنه لفخر كبير وشرف عظيم أن تنال جائزة تحمل اسم مولانا حضرة صاحب الجلالة قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- كما أود أن أتقدم بالشكر لعائلتي الكريمة على ما قدموه لي من دعم وتحفيز طوال فترة الدورة؛ مما كان له الأثر الإيجابي في بذل المزيد من الجهد والتفاني خلال فترة التدريب".

وعبر الملازم طيار عمر بن ياسر المقبالي الحاصل على المركز الأول وكأس الطيران بجمهورية كرواتيا، عن سعادته بهذه المناسبة.. قائلاً: "اجتزتُ دورة الطيران بنجاح، والحصول على المركز الاول وكأس الطيران من جمهورية كرواتيا الصديقة، وإنه لشرف عظيم لي أن أكون أحد طياري سلاح الجو السلطاني العماني للذود عن حياض سماء هذا الوطن العزيز، وخدمة سلطانه المفدى وشعبه الوفي، وأغتنم هذه المناسبة لأبارك لزملائي الخريجين من الضباط الطيارين والجويين، وأتمنى لهم المزيد من النجاح والتوفيق في خدمة هذا الوطن الغالي".

وقال الملازم جوي عدي بن سالم الغافري الحاصل على المركز الأول في دورتي ضباط الخدمة المحدودة والتحويلية: "أشعر بالفخر والاعتزاز للتخرج من هذا الصرح التدريبي الشامخ، وحصولي على المركز الأول على مستوى دورة الضباط التحويلية ودورة ضباط الخدمة المحدودة، والذي من شأنه أن يكون حافزاً ودافعاً معنوياً لبذل مزيد من الجهد والعطاء لخدمة هذا لوطن الغالي، كما أتقدم بالشكر لجميع من أسهم في نجاحي وتفوقي في هذه الدورة".

 النقيب طيار يحيى بن محمد الناعبي (أحد الخريجين)، قال: "يشرفني أن أعبر في هذا اليوم عن فرحي وسروري بتخرجي من دورة التدريب الأساسي على الطيران، والذي جاء بتوفيق من الله ثم ثمرةً لجهودٍ متواصلة وجدٍ واجتهاد، وهذه ليست إلا بداية لمشوار حياتي العملية في خدمة هذا الوطن الغالي، وأسأل الله أن يوفقني لخدمة بلادنا الغالية عُمان في ظل قيادة والدنا ومولانا حضرة صاحب الجلالة حفظه الله ورعاه".

الملازم جوي حسن بن مسلم المهري (أحد الخريجين)، قال: "إنه لفخر وشرف عظيم أن أحظى وزملائي بالثقة السامية من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة -حفظه الله ورعاه- في هذا اليوم المبارك، ونعاهد الله بأن نكون نسورا أمناء لسماء هذا الوطن الغالي أوفياء لأمنه وسلامته، سائلين المولى عزَّ وجل أن يحفظ عُماننا الغالية وسلطانها المفدى وشعبها الأبي من كل مكروه".

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية