الخميس, 20 سبتمبر 2018

خبر : شركة تنمية نفط عمان توقع مذكرة تفاهم مع ميناء صلالة لدعم المشروع الاجتماعي "بنات عمان"

الأربعاء 02 مارس 2016 02:49 ص بتوقيت مسقط

مسقط - الرُّؤية

وقَّعتْ شركة تنمية نفط عمان مذكرة تفاهم تُتيح للمشاركات في مشروع "بنات عمان" بيع منتجاتهن اليدوية للمسافرين عبر ميناء صلالة.

وبموجب هذه المذكرة مع شركة صلالة لخدمات الموانئ، ستتمكن هؤلاء الحرفيات من عرض مجموعة من المنتجات كالحقائب والمخدات والهدايا المعطرة والقمصان والصحون وعلامات تحديد الصفحات لزوار الميناء من السفن السياحية والعسكرية.

ويهدفُ مشروع "بنات عمان" -الذي دشنته شركة تنمية نفط عمان في إطار برنامجها للاستثمار الاجتماعي- إلى تمكين المرأة من خلال توفير تدريب مهني منظم، إضافة إلى إيجاد شبكة متينة لتسويق المنتجات المتنوعة للحرف العمانية في جميع أنحاء السلطنة.

وقد تمَّ تدريب أكثر من 200 مواطنة في إطار هذا المشروع حتى الآن في مجالات واسعة من المهارات كصياغة الفضة والخياطة والتطريز وتصنيع منتجات الألبان وصناعة الخبز والحلويات فضلاً عن النحت على عظام الجمال.

ووقَّع مذكرة التفاهم محمد بن حردان المعشني مدير أول العلاقات العامة بميناء صلالة، نيابة عن أحمد بن علي عكعاك نائب الرئيس التنفيذي لشركة صلالة لخدمات الموانئ، في حين وقعها نيابة عن شركة تنمية نفط عمان المهندس عبدالأمير بن عبدالحسين العجمي المدير التنفيذي للشؤون الخارجية والقيمة المضافة بالشركة.

وفي هذا الشأن، قال العجمي: "تتيح هذه الاتفاقية فرصة رائعة للمشاركات في مشروع "بنات عمان" لبيع منتجاتهن لزبائن من خارج السلطنة". وأضاف: "في إطار سعي الشركة للحفاظ على مقتضيات المواطنة الحقة، فقد وفرت التدريب المهني والدعم التسويقي لهؤلاء النسوة حتى يتمكن من العمل في مهن مجزية وإيجاد مصدر دخل إضافي لهن ولعائلاتهن".. وتابع: لا بد هنا من أن نعبر عن شكرنا لشركة صلالة لخدمات الموانئ على دعمها الذي سيضفي المزيد من الزخم لهذه المبادرة القيّمة من مبادرات المسؤولية الاجتماعية.

من جانبه، قال أحمد عكعاك: "ستمكن هذه الاتفاقية المشاركات في مشروع "بنات عمان" من عرض منتجاتهن للآلاف من الزوار القادمين عبر ميناء صلالة. ففي العام الماضي، استقبل الميناء أكثر من 29 ألف سائح، وهذا بلا شك سيوفر دخلاً جيداُ للمشروع".

وتجدر الإشارة إلى أن شركة تنمية نفط عمان تعمل على إيجاد فرص تسويقية جديدة لمنتجات "بنات عمان" بما في ذلك مع زوار السلطنة. ففي سبتمبر الماضي، اشترى مشاة البحرية وبحارة أمريكيون من سفينة حوض النقل البرمائي يو أس أس أنكورج أل بي دي 23 العديد من منتجات "بنات عمان"، وذلك خلال زيارتهم لميناء الدقم.