الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

خبر : صاحب أطول فترة مكوث في الفضاء يعود إلى الأرض

الأحد 13 سبتمبر 2015 02:19 ص بتوقيت مسقط

أستانا- أ.ف.ب

عادَ الرُّوسي غينادي بادالكا إلى الأرض، أمس، مع رائدي فضاء آخرين من محطة الفضاء الدولية ليصبح صاحب الرقم القياسي لأطول فترة يمضيها شخص في الفضاء مع حصيلة تراكمية تبلغ 879 يوما خلال خمس مهام.

وهبط بادالكا -البالغ 57 عاما- في أحد السهوب القاحلة في كازاخستان كما كان متوقعا عند الساعة 00:51 ت.غ إلى جانب رائدي الفضاء الكازاخستاني ايدين ايمبيتوف والدنماركي اندرياس موغنسن.وقال متحدث باسم وكالة الفضاء الروسية "روسكوسموس" إن "الهبوط حصل وكل شيء على ما يرام".وكان الروسي الذي يقود المهمة الرابعة والاربعين نحو محطة الفضاء الدولية قد حطم في 28 يونيو رقما قياسيا عمره عشر سنوات ويتعلق بأكبر عدد من الايام في الفضاء والذي كان مسجلا بإسم روسي آخر هو سيرغي كريكاليف (803 أيام وتسع ساعات و41 دقيقة).وبدأت آخر مهمة لبادالكا في 27 مارس عند اقلاعه من مركز بايكونور الفضائي في كازاخستان مع مواطنه ميخائيل كورنيينكو والأمريكي سكوت كيلي.أما الرائدان اللذان عادا معه الى الارض السبت وهما اندرياس موغنسن اول دنماركي في الفضاء وأيدين ايمبيتوف ثالث رائد فضاء في بلاده، فلم يمضيا سوى فترة وجيزة في محطة الفضاء الدولية اذ انهما اقلعا على متن مركبة سويوز "تي.إم.إيه - 18 إم" في الثاني من سبتمبر الحالي، ووصلا الى المحطة في الرابع من الشهر نفسه.وأعرب بادالكا إثر عودته التاريخية محتسيا الشاي وملتهما تفاحة عن "شعوره بالارتياح". كما كان محاطا بمسؤولين عن البرنامج الفضائي الروسي.ومن ناحيته، قال رئيس وكالة الفضاء الكازاخستانية تالغات موسى باييف ممازحا: "حاليا بات عليك العيش قليلا على الأرض".وقد توجه بادالكا أربع مرات إلى محطة الفضاء الدولية في المجموع. وهو الشخص الوحيد الذي قاد المحطة أربع مرات.