الخميس, 20 يونيو 2019
39 °c

ظفار يحتفل بلقب الدوري بين أنصاره .. وصراع محتدم بين نادي عمان والشباب على البقاء

الإثنين 20 مايو 2019 05:48 م بتوقيت مسقط

ظفار يحتفل بلقب الدوري بين أنصاره .. وصراع محتدم بين نادي عمان والشباب على البقاء

 

الرؤية – وليد الخفيف

احتفل ظفار مع جماهيره في جنوب السلطنة بتتويجه بلقب الدوري، عقب فوزه على نادي مسقط 5-1 في مباراة قدم فيها الزعيم وجبة كروية دسمة لمحبيه أكد خلالها أحقيته باللقب .

ويخلو سجل فريق المدرب المصري محمد عظيمة من الخسارة في  24 جولة محققاً الفوز في 18 مباراة مقابل 6 تعادلات، ليضمن ظفار اللقب في خزائنه قبل خمس جولات من الختام، وربما من قبل ذلك نظريا لاتساع الفجوة مع منافسيه، فحصوله على اللقب كان مسألة وقت من بداية الدور الثاني.

ويبدو أن عظيمة يسير نحو الهدف، إذ أوضح أنه يأمل في الحصول على اللقب بلا خسارة مع تحقيق رقم قياسي من النقاط.

ورفع الزعيم رصيده إلى 60 نقطة بعد الفوز الكاسح على مسقط، وأمامه 6 نقاط في الميدان، وبوسعه أن يضمهما إلى حصيلته.

ومع إعلان ظفار بطلا للدوري مازال الصراع محتدما في القاع بين مسقط ونادي عمان على الهبوط لدوري الدرجة الأولى بل ودخل في الأجواء الخطرة نادي مرباط الذي بات مهددا هو الآخر، أما مسقط فلم تؤثر الخسارة الأخيرة عليه إذ ضمن الفريق قبل تلك الجولة البقاء عندما رفع رصيده إلى 30 نقطة.

ويحتاج نادي مرباط الذي خسر الجولة الماضية من النهضة 1-3 إلى نقطة واحدة من 6 نقاط في الميدان، إذ يلاقي الفريق الذي يقوده الروماني أليكس فريق النصر بمجمع صلالة الرياضي الجولة القادمة، ويختم مشواره باستقبال العروبة في أرض اللبان، لذا فحظوظه كبيرة لاحتياجه لنقطة واحدة من مباراتين تقامان على أرضه وأمام منافسين ضمنا البقاء ولا تشكل نقاطها سوى رغبتهما في تسحين وضعيهما في جدول الترتيب.

كما أن مستقبل نادي عمان معلق في أقدام لاعبيه، فالفوز في المباراتين القادمتين على نادي النهضة ونادي النصر سيضمن له البقاء دون النظر لباقي النتائج مستفيدا من حسم مباراته الهامة مع الشباب لصالحة بهدف في الجولة الماضية.

ويعد وضع الشباب هو الأصعب فالفريق الذي يقوده مصبح هاشل السعدي بحاجة للفوز على الرستاق وصور وانتظار تعثر نادي عمان من أجل البقاء، فالنقاط الست لم تعد كافية لبقاء الصقور في دوري الأضواء.

وكان صور ومجيس قد هبطا رسميا لدوري الدرجة الأولى بعد موسم وحيد في الأضواء، فصور الذي فاز الجولة الماضية على مجيس 3-1 يمتلك 19 ، أما مجيس فتجمد عند 17 نقطة في المركز الأخير.

وسيشارك صور الهابط لدوري الدرجة الأولى في منافسات كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم النسخة القادم بصفته بطلا للكأس الغالية، الأمر الذي يشكك في قدرته على تحقيق نتائج إيجابية.

ولم يستفد صور من الدفعة المعنوية الكبيرة إثر حصوله على الكأس الغالية والاستقبال الحافل من أبناء ولايته الساحلية الجميلة التي جابت الأفراج أرجاؤها، فمني بخسائر متتالية كانت بدايتها من صحم 1-4 حتى عاد سريعا للمظاليم.

 

 

 

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية