الخميس, 20 يونيو 2019
38 °c

النصر يستقبل مسقط .. والسويق مع صحار ومجيس أمام العروبة والصقور تتأهب للتماسيح

عنابي الجبل يقسو على العميد ومرباط يعمق جراح صور

الخميس 25 أبريل 2019 08:46 ص بتوقيت مسقط

عنابي الجبل يقسو على العميد ومرباط يعمق جراح صور

الرؤية- أحمد السلماني

ضرب الرستاق بقوة عندما دك شباك نادي عمان بخماسية مقابل هدفين في اللقاء الذي احتضنه إستاد السيب الرياضي فيما عمق مرباط من جراح صور وهزمه بهدفين نظيفين.

وانتهى الشوط الأول من لقاء الرستاق مع نادي عمان بتفوق لافت للعنابي المستضيف وبثلاثية مقابل هدف، افتتح لقمان اديمفيسي الأهداف في الدقيقة السادسة من تسديدة قوية لم يتمكن محمد الذيب حارس نادي عمان من التصدي لها لتتجاوز خط المرمى ثم لاحت انفرادة كاملة بالحارس لنجم هجوم الرستاق أحمد الغافري سددها زاحفة في الزاوية البعيدة للذيب في الدقيقة 10 ثم عاد وعزز نفس اللاعب النتيجة بهدف من كرة ثابتة من خارج منطقة العمليات  للرستاق.

بعد نصف ساعة فقط شهدنا تحركات جادة من لاعبي نادي عمان في محاولة لتقليص الفارق وهو ما تحقق عن طريق رأسية أدمير أدرو فيتش من عرضية عالية سكنت شباك المهند البلوشي لينتهي الشوط بتقدم الرستاق 3 / 1 ولم يكن الشوط الثاني بأقل من سابقه بعد أن شن لاعبو نادي عمان هجوما في محاولة للعودة للمباراة لكن لقمان محترف الرستاق كان له رأي ثاني فأحرز هدفا في شباك الذيب من تمريرة زكي عبيد في الدقيقة 76 وجاء الرد من العميد سريعا بعد أن استثمر المتألق محمد الشبلي خطأ فادحاً من حارس الرستاق المهند البلوشي فأسكن الكرة في الشباك الخالية بعد دقيقة فقط وقبل ذلك سدد كرة قوية تعامل معها المهند ببراعة وأخرجها لركنية.

لم يهنأ لاعبو عمان بهدف تقليص الفارق ليعود مرة أخرى لقمان إلى ممارسة هوايته في التهديف ليستثمر عرضية جوزيف وأسكنها برأسه شباك نادي عمان محرزا الهاتريك والهدف الخامس لعنابي الجبل لينتهي اللقاء بفوز صريح للرستاق قفز به للنقطة 28 واقترب من مناطق الدفء.

فيما عمق مرباط من أزمة بطل الكأس وتفوق عليه بثنائية عبد الله السعدي ومحترفه راؤول.

واليوم يبحث مجيس عن أحياء آماله في البقاء بدوري عمانتل أملا في تحقيق الفوز على ضيفه العروبة في المباراة التي ستقام بينهما في السادسة مساء بمجمع صحار الرياضي .

وتختتم اليوم منافسات الجولة الـ 21 بإقامة ثلاث مباريات أخرى، فيرحل نادي مسقط لملاقاة النصر بمجمع صلالة الرياضي في السادسة مساء، ويستقبل الشباب التماسيح الخضراء بإستاد السيب الرياضي (8: 15) ، وتختتم منافسات الجولة بمجمع صحار الرياضي الذي سيشهد على مباراة السويق وصحم الساعة ( 8:45) .

رغم تواجد مجيس في المركز الأخير برصيد 16 نقطة غير أن هناك 18 نقطة مازالت في الملعب، فبوسعه إنقاذ نفسه من الهبوط إذا ما تمكن من تحقيق نتائج إيجابية في المواجهات الست المتبقية.

واستقال مدرب مجيس محمد خصيب عقب تلقي فريقه الخسارة الثانية على التوالي، ليتولى مساعده قيادة الفريق في مواجهة اليوم التي ستحدد بشكل كبير وجهة الفريق في الموسم القادم.

من جهة أخرى تبدو نقاط المباراة هامة أيضا للعروبة من أجل تأكيد البقاء في الأضواء والبحث عن مركز متقدم في جدول الترتيب.

وجمع المارد العرباوي الذي تعادل الجولة الماضية بهدف لمثله أمام النصر 27  نقطة، لذا فالمارد بحاجة للمزيد من النقاط لحسم البقاء الأمر الذي سيزيد من أهمية اللقاء .

متسلحا بأرضه وجمهوره يطمح النصر في تخطي عقبة نادي مسقط من اجل الحفاظ على الوصافة، في المقابل يطمح الفارس في تحقيق أول فوز له في الدور الثاني، ففريق المدرب الوطني إبراهيم صومار لم يحقق الفوز في سبع مباريات، فتلقى 4 خسائر مقابل ثلاثة تعادلات الأمر الذي دعا صومار للاستقالة غير أن إدارة مسقط رفضت استقالته مجددة ثقتها به لمواصلة المشوار .

ويحتل النصر المركز الثاني برصيد 36 نقطة بفارق 16 نقطة عن ظفار المتصدر، أما نادي مسقط فلديه 26 نقطة لذا فهو بحاجة لنقاط المباراة لتأمين تواجده في الأضواء وإن كانت حظوظه وفيرة في ذلك .

ويبحث الشباب في إستاد السيب الرياضي سبل تجاوز المحنة، فالصقور أضحت في موقف صعب بعد الخسارة الأخيرة التي مني بها من ظفار الجولة الماضية 3 – صفر، ففريق المدرب الوطني مصبح هاشل تراجع لمنطقة الخطر برصيد متجمد عند 19 نقطة، وبات في حاجة لفوز يحيي به آماله في البقاء بدوري الأضواء.

في المقابل يطمح صحار إلى مصالحة جماهيره التي غابت عن مؤازرته الجولة الماضية التي خسرها من السويق 1-2 ، لذا فالعودة بالفوز سيرمم جسور الصلة مع محبيه مجددا.

ومازال صحار بحاجة لمزيد من النقاط لضمان بقائه في الأضواء، إذ يمتلك الفريق 26 نقطة، وحصد العلامة الكاملة ستضمن له بنسبة كبيرة البقاء.

وسيكون الصراع محتدما بين السويق في صحم على المركز الثالث في المباراة التي ستقام بمجمع صحار الرياضي، فالسويق جمع 28 نقطة، والفوز سيمنحه البقاء المعزز بتحسين مركزه، ويبدو الوضع متشابها لدى صحم الذي ظهر بشكل مختلف في الدور الثاني، فطموحاته مشروعة للتقدم نحو المركز الثالث ومن ثم التفكير في الوصافة.

وفاز السويق في الجولة الماضية على صحار، أما صحم فأمطر شباك صور 4-1، ويدين الموج الأزرق بفضل كبير لمدربه محمد عمر الذي أعاد للفريق بريقه في الدور الثاني .

 

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية