الأربعاء, 16 أكتوبر 2019
23 °c

"تربوية الشورى" تثمن متابعة الوضع التعليمي للأشخاص ذوي الإعاقة

الثلاثاء 15 يناير 2019 09:31 م بتوقيت مسقط

"تربوية الشورى" تثمن متابعة الوضع التعليمي للأشخاص ذوي الإعاقة

 

مسقط - الرؤية

ثمنت لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي بمجلس الشورى، اهتمام مجلس التعليم بالوضع التعليمي للأشخاص ذوي الإعاقة، والذي يتسق مع الدراسة التي قامت بها لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي المتضمنة العديد من التوصيات المهمة حول تعليم ذوي الإعاقة وتأهيلهم. والتي أقرها مجلس الشورى خلال دور الانعقاد السنوي الثالث.

وفي إطار سعي لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي بمجلس الشورى لمتابعة الموضوعات التربوية في مؤسسات التربية والتعليم بالسلطنة، وإيجاد أفضل الحلول المناسبة لتخطي العقبات التي تواجهها، استضافت اللجنة بعض المختصين من وزارة الخدمة المدنية وذلك لمناقشة الموضوع المحال للجنة حول رغبة محاضري اللغة الإنجليزية بالكليات التقنية في التثبيت كمحاضرين فيها عوضًا عن العقود التي تتم عن طريق الشركات المتعاقد معها لتوفير المحاضرين.

وقد استعرض الاجتماع مع مختصي الخدمة المدنية العديد من الموضوعات المتعلقة باشتراطات التوصيف الوظيفي لشغل وظيفة محاضر في كليات التقنية، والدرجة المالية التي تمنح للمحاضرين، ودور وزارة الخدمة المدنية في عمليات توظيف المحاضرين، وذلك للتعرف عن قرب على كل ما تضطلع به الوزارة فيما يخص هذا الجانب، وتقديم المقترحات للتغلب على الصعوبات والعقبات إن وجدت في سبيل تثبيت المحاضرين العمانيين.

ترأس الاجتماع سعادة خالد بن يحيى الفرعي رئيس لجنة التربية والبحث العلمي وبحضور أصحاب السعادة أعضاء اللجنة.

من جانب آخر استضافت اللجنة بعض المعنيين من وزارة الصحة من أجل مناقشتهم حول الموضوع المحال للجنة والمتعلق بالخدمات المقدمة لأطفال التوحد، والتي وضعت خطتها لدراسته وجمع البيانات والمعلومات حوله من خلال الاستضافات المتعددة للجهات التي لها علاقة بالخدمات المقدمة لأطفال التوحد في السلطنة.

وقد ناقشت لجنة التربية والبحث العلمي مع المختصين من وزارة الصحة عدة موضوعات أهمها دور الوزارة في التشخيص المبكر للأطفال، والإحصائيات المتوفرة لدى الوزارة عن أعداد الحالات المسجلة لمرضى التوحد، إضافة إلى الاطلاع على جهود الوزارة في متابعة هذه الحالات مع مراكز التأهيل والجمعية العمانية للتوحد ووزارة التربية والتعليم ومدى حجم التنسيق القائم بينها وبين الجهات المعنية بهذا الموضوع.

    

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية