السبت, 23 مارس 2019
23 °c

"الصحة" تشيد بالتجاوب المجتمعي مع حملة "استئصال الزاعجة"

السبت 12 يناير 2019 07:31 م بتوقيت مسقط

IMG-20190109-WA0342
IMG-20190110-WA0096
IMG-20190110-WA0099
IMG-20190110-WA0152
IMG-20190110-WA0194
IMG-20190110-WA0196
IMG-20190110-WA0200
IMG-20190110-WA0201
IMG-20190110-WA0223
IMG-20190110-WA0225
IMG-20190111-WA0081
IMG-20190112-WA0089
IMG-20190112-WA0088

 

 

مسقط - الرؤية

أشادتْ الدكتورة هدى بنت خلفان السيابية مديرة دائرة المبادرات المجتمعية الصحية بوزارة الصحة رئيسة فريق التعبئة والتواصل المجتمعي لحملة مسقط لاستصال الزاعجة المصرية، بمدى التجاوب والتفاعل الإيجابي من قبل المواطنين والمقيمين في الأماكن التي تستهدفها الحملة، وهو الأمر الذي يؤكد مدى الوعي المجتمعي، وحرص أفراد المجتمع على التعاون مع القائمين على الحملة لتحقيق الهدف المنشود.

حيث تتواصل حاليا بمحافظة مسقط حملة مسقط لاستصال الزاعجة المصرية "بدأنا.. فلنكمل معا"، والتي شرعت وزارة الصحة -وبالتعاون مع بلدية مسقط والجهات ذات العلاقة- بتنفيذها في الثامن من الشهر الجاري، وتستمر حتى الحادي والعشرين من الشهر نفسه. وتواصل الفرق الميدانية أعمال الزيارة لبعض الأماكن في المحافظة بهدف التوعية بالبعوضة، وأعمال الرش والمكافحة الخاصة في البؤر التي تعد حاضنة مناسبة ليرقات البعوضة.

وأضافت الدكتورة هدى أن اختيار شعار الحملة "بدأنا.. فلنكمل معا" يعني أنَّ هذه الحملة هي البداية فقط، وأنَّ استصال هذه البعوضة يتطلب تكاتف مؤسسات وأفراد المجتمع.

من جهة أخرى، أكدت السيابية ضرورة وقوف أفراد المجتمع ضد الشائعات والأخبار المضللة، وعدم الالتفات لما يتم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو غيرها، ما لم يكن صادرًا من الجهات المعنية، داعية الجميع إلى ضرورة الرجوع لهذه الجهات لاستقاء المعلومات الصحيحة من خلال التواصل مع مراكز الاتصال التابعة لها.

هذا، وتعدُّ بعوضة الزاعجة المصرية من أهم النواقل لفيروسات حمى الضنك والحمى الصفراء ومرض الشيكنفونيا وفيروس مرض زيكا. وفي حالة توطن هذه البعوضة فإن هذه الأمراض تتوطن معها؛ مما يترتب على ذلك عبء كبير من المراضة والوفيات واستنزاف للموارد البشرية والمائية، وتعيش بعوضة الزاعجة المصرية في الأماكن الحضرية وتتكاثر أساسا في حاويات المياه من صنع الإنسان، كما تتغذى الزاعجة أثناء النهار على عكس أنواع البعوض الأخرى.