الخميس, 15 نوفمبر 2018

مقال : المنتدى العماني للقيمة المحلية

الأربعاء 07 نوفمبر 2018 08:13 م بتوقيت مسقط

فايزة الكلبانية

"القيمة المحلية".. مصطلح لطالما كَثُر تداوله بين مختلف المؤسسات العاملة في قطاع النفط والغاز خاصة في السلطنة، والذي تُعرِّفه بعض الجهات العاملة بالنفط على "أنها (القيمة المحلية) مجمل الإنفاق الذي يبقى داخل البلاد، ويعود نفعه على تطوير الشركات والكوادر البشرية، ويسهم في تعزيز الإنتاجية الاقتصادية للسلطنة"؛ فالشاهد أنَّ لقطاع النفط والغاز الريادة في تفعيل دور القيمة المحلية بالسلطنة، وانطلاقا من إيماننا بأهمية دور القيمة المحلية في تعزيز التنمية المستدامة، ومقوماتها ودعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وما تتضمَّنه من تحديات وأفضل الممارسات، وسبل تعزيز الوعي بهذا الموضوع، فإن "الرُّؤية" بصدد تنظيم مؤتمر للقيمة المحلية؛ كون هناك حاجة ماسة لوجود قوانين ملائمة والتزام على مستوى القيادات من أجل الدفع قدمًا بمسيرة التنمية الشاملة.

والتزامًا من "الرُّؤية" بمسؤوليتها الوطنية تجاه ما يحظى به قطاع النفط والغاز اليوم من مكانةٍ إنمائيةٍ، وبشراكة مع وزارة النفط والغاز وعدد من الشركات العاملة في هذا المجال والفاعلة فيه من القطاع الخاص، إلى جانب عدد من المستفيدين من هذه المبادرات، فقد عزَّمت "الرؤية" على إطلاق هذه المبادرة المجتمعية الجديدة، تحت عنوان "المنتدى العماني للقيمة المحلية"، والتي رسمنا لها أن تكون بمثابة إسهام وطني لتعزيزالاستثمارات الوطنية في هذا القطاع الحيوي، ورفد سوق العمل بمزيد من فرص العمل؛ حيث حققت مشاريع القيمة في قطاع النفط والغاز نتائج كبيرة خلال الفترة الماضية في ظل ما تجده من دعم وتحفيز، كما عززت من مكانة المشاريع الوطنية، وأسهمت لحد كبير في توفير الكثير من فرص العمل للمواطنين، وسنكشف عن تفاصيله خلال الفترة القليلة المقبلة.

وإنَّنا لنأمل لـ"المنتدى العماني للقيمة المحلية" توسيع تطبيق الإستراتيجية الوطنية للقيمة المحلية في قطاع النفط والغاز بمزيد من فرص الأعمال التجارية على القطاع الخاص العماني وفرص العمل والتوريدات من السوق المحلي. وهو سياق يستدعي الإشارة إلى تنظيم شركة تنمية نفط عمان خلال الفترة الماضي المجلسَ الحواريَّ الثالث للشركة، والذي عُقد بفندق كراون بلازا صحار، وتناول موضوع "القيمة المحلية: الطريق إلى توطين الصناعات والخدمات العُمانية". وشارك في مناقشات المجلس عددٌ من أبرز صناع القرار في القطاعين العام والخاص، وخبراء من قطاع النفط والغاز، وروَّاد أعمال، وأكاديميون، إلى جانب عدد من الباحثين والطلاب، وها هو هذا المنتدى يأتي متفردا لإبراز الأعمال والجديد من تحديات وحلول فيما يعنى بالقيمة المحلية.