الجمعة, 21 سبتمبر 2018

تكريم الداعمين لندوة التكنولوجيا المساعدة لذوي الإعاقة بصلالة

الإثنين 27 أغسطس 2018 06:46 م بتوقيت مسقط

000_18L4HF
1
2
4
5
3

مسقط - الرؤية


نظَّمت الجمعية العمانية لذوي الإعاقة السمعية، وبالتعاون مع مركز الجودة الفائقة للسمع والنطق، ندوة التكنولوجيا المساعدة للأشخاص ذوي الإعاقة السمعية في ولاية صلالة، تحت رعاية سعادة الشيخ سالم بن عوفيت عبدالله الشنفري رئيس بلدية ظفار.
واشتمل برنامج الحفل على عدد من الفعاليان، بدأت بقراءة آيات من الذكر الحكيم بلغة الإشارة، ثم ألقى حمود بن ناصر الشيذاني نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية، كلمة الجمعية؛ مُعرِّفا باختصاصاتها وأهدافها والخدمات التي قدمتها، والإنجازات التي حققتها خلال السنوات الخمس الماضية.
ووزع سعادة الشيخ راعي المناسبة عددا من المعينات السمعية (سماعة الأذن وأجهزة التنبيه) على الأشخاص الصم من محافظة ظفار؛ للاستفادة من هذه الأجهزة التي تعينهم للاعتماد على أنفسهم. كما كرم سعادة الشيخ رئيس بلدية ظفار الجهات الداعمة للندوة، وقدم رئيس مجلس الإدارة هدية تذكارية من الجمعية لراعي المناسبة، واطلع راعي المناسبة على المعرض المصاحب للندوة، وعلى هامش الندوة عقدت ورشة عمل عن لغة الإشارة بمشاركة عدد من المهتمين وأولياء أمور الصم.
وتمهيدًا لافتتاح الفرع الأول للجمعية في محافظة ظفار، تحدث هيثم بن عبدالرحيم اليافعي عن الدوافع لافتتاح فرع للجمعية بمحافظة ظفار؛ ومنها: توفير الخدمات والإمكانات التي تساعد الأشخاص الصم على كسب المعرفة والاعتماد على أنفسهم في الحياة، في ظل البُعد الجغرافي للجمعية في محافظة مسقط، ولكثرة عدد الأشخاص الصم الذين يحتاجون خدمات ومتابعة عن قرب في المحافظة.
وقدمت طالبات الدمج السمعي بمدرسة أم سليم الأنصاري مسرحية بعنوان "لنكن دائما معا" حول التسهيلات اللازمة لدمج الأشخاص الصم في المجتمع. وقدم رئيس مجلس إدارة الجمعية سلطان بن ناصر العامري، عرضا عن فكرة مشروع لتسهيل الخدمات للأشخاص الصم في السلطنة، وهي الأولى من نوعها على مستوى الخليج، شارحا كافة تفاصيل المشروع والخدمات التي تقدمها للقطاعين الحكومي والخاص.