الجمعة, 21 سبتمبر 2018

جرب بنفسك واستمع إلى "صوت الشمس"

الثلاثاء 31 يوليو 2018 03:46 م بتوقيت مسقط

جرب بنفسك واستمع إلى "صوت الشمس"

توصل مجموعة علماء في ناسا ووكالة الفضاء الأوروبية لـ"صوت الشمس" من خلال بيانات تمّ جمعها من المرصد الشمسي والهيلوسيفيري (غلاف الشمس) التابع للوكالة الأميركية.

وتكهن علماء وكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، أن الصوت يشبه "تراتيل التبت أو شيئاً نادراً يرتبط بالتأمل".

واستطاع الباحثون ابتداع هذه الصيغة من النبض المنخفض لنجمنا، وقد رأى العلماء أن هذا الصوت مهدئ ولطيف، ويساعد على الاسترخاء.

ويوضح أليكس يونغ، المدير المساعد للعلوم في قسم علوم الفيزياء الشمسية في مركز جودارد لرحلات الفضاء التابع لوكالة ناسا، المزيد حول ما تسمعه عند سماعك للشمس، بقوله: "عندما يتحرك أي شيء، تنتقل الموجات عبره، ويحدث الشيء نفسه داخل الشمس".

ويضيف: "بما أن البشر لا يرون الحركة الدائبة داخل جسم الشمس بالعين المجردة، فإن (أغنية الشمس) الناتجة عن هذه الحركة هي ما نسمعه هنا".

ويؤكد: "أن هذا مثير للعلماء لأنه يلقي الضوء بشكل حرفي – إذا جاز التعبير - على طبيعة العمل الداخلي لنجمنا الأم الشمس".

ويشرح يونغ بأن "الشمس تهتز بالكثير من الترددات المختلفة، وإذا لم يكن لدينا من سبيل للنظر إلى ما يجري داخل الشمس، فإن دراسة هذه الترددات الصوتية قد يساعد في فهم ما يحدث في هذا النجم".

ويرى أن ذلك سوف تكون له نتائج إيجابية في المستقبل على الأبحاث المتعلقة بالشمس ودراسة النجوم عامة.