الثلاثاء, 21 أغسطس 2018

0.375% ارتفاعا بالقيمة السوقية إلى نحو 17.58 مليار ريال

5 نقاط ترفع مؤشر سوق مسقط إلى مستوى 4602.. وقيم التداول تتراجع بنسبة 87%

الثلاثاء 12 يونيو 2018 04:15 م بتوقيت مسقط

5 نقاط ترفع مؤشر سوق مسقط إلى مستوى 4602.. وقيم التداول تتراجع بنسبة 87%

 

 

الرؤية - أحمد الجهوري

 

أغلق المؤشر العام لسوق مسقط للأوراق المالية أمس عند مستوى 4602 نقطة مرتفعاً 5 نقاط بنسبة 0.11 في المئة مُقارنة مع آخر جلسة تداول. وبلغت قيم التداول 0.577 مليون ريال منخفضة بنسبة 87 في المئة مقارنة مع آخر جلسة تداول، وارتفعت القيمة السوقية بنسبة 0.375 في المئة عن آخر يوم تداول وبلغت ما يقارب 17.58 مليار ريال.

 

وأغلق القطاع المالي عند مستوى 7240 نقطة مرتفعًا 24 نقطة وبنسبة تغيير 0.34 في المئة، فيما أغلق قطاع الصناعة عند مستوى 6076 نقطة منخفضاً 0.81 نقطة وبنسبة 0.01 في المئة. وأغلق قطاع الخدمات عند مستوى 2450 نقطة منخفضًا 0.53 نقاط وبنسبة تغيير 0.02 في المئة. وأغلق مؤشر السوق الشرعي عند مستوى 654 نقطة منخفضًا 0.03 نقطة وبنسبة 0.00 في المئة.

 

وبلغت قيمة شراء غير العمانيين 79 ألف ريال وبنسبة 14 في المئة من إجمالي العمليات، وقيمة بيع غير العمانيين 42 ألف ريال وبنسبة 7 في المئة، وارتفع صافي الاستثمار غير العماني 37 ألف ريال وبنسبة 6 في المئة.

وتم التداول أمس على أسهم 24 شركة، ارتفعت منها 7 شركات وانخفضت 3 شركة، فيما استقرت أسعار باقي الشركات، وتم التداول في 87 مليون سهم، وعدد صفقات 155 صفقة، وارتفعت نسبة التغير بالنسبة لإجمالي قيم التداول منذ بداية العام 3 في المئة.

وتصدر سهم بنك اتش اس بي سي عمان أسهم الشركات المرتفعة وأغلق عند 0.118 ريال وبنسبة تغيير 3 في المئة، فيما حلّ سهم أعلاف ظفار في مُقدمة الشركات المنخفضة وأغلق عند 0.174 ريال وبنسبة تغيير 8 في المئة، وجاء سهم الوطنية للتأمين الحياة والعام في صدارة الأسهم المتداولة من حيث القيمة بتداولات بقيمة 131 ألف ريال وبنسبة 23 في المئة، وتصدر سهم بنك نزوى أكثر الأسهم المتداولة من حيث العدد بتداولات بلغت 947 ألف سهم وبنسبة 29 في المئة.

وبلغ شراء العمانيين 497 ألف ريال وبنسبة 86 في المئة، وبلغ شراء الخليجيين 36 ألف ريال وبنسبة 6 في المئة، كما بلغ شراء العرب 28 ألف ريال وبنسبة 5 في المئة، فيما بلغ شراء الأجانب 14 ألف ريال وبنسبة 2 في المئة. أمّا بالنسبة لحركة البيع فقد بلغ بيع العمانيين 535 ألف ريال وبنسبة 93 في المئة، وبلغ بيع الخليجيين 26 ألف ريال وبنسبة 5 في المئة، كما بلغ بيع العرب 15 ألف ريال وبنسبة 3 في المئة، فيما بلغ بيع الأجانب 758 ألف ريال وبنسبة 0.13 في المئة.