الأحد, 27 مايو 2018
25 °c

وكيل التعليم والمناهج يكرم المساهمين في حملة "خلك عارف" بـ"تعليمية البريمي"

الثلاثاء 15 مايو 2018 09:08 م بتوقيت مسقط

DSC_5424
DSC_5537
DSC_5487
DSC_5636
DSC_5560
DSC_5697
DSC_5792
DSC_5728
DSC_5795
DSC_5796
DSC_5800
DSC_5803
DSC_5805
DSC_5809
DSC_5817
DSC_5821
DSC_5844
DSC_5850
DSC_5799
DSC_5864
DSC_5862

البريمي - سيف المعمري

رَعَى سعادة الدكتور حمود بن خلفان الحارثي وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم والمناهج، بغرفة تجارة وصناعة عمان البريمي، اختتام فعاليات الحملة الوطنية حول الاستخدام الأمثل لوسائل وخدمات الاتصالات "خلك عارف"، وبحضور موسى بن علي الهنائي مدير عام تعليمية البريمي، وعدد من مديري العموم والمصالح الحكومية والخاصة والأهلية، وأعضاء المجلس البلدي، ومديري المدارس الحكومية والخاصة بالمحافظة.

بدأ الحفل بافتتاح المعرض الختامي للحملة، والذي شاركت فيه المدارس بأعمال ومجسمات ولوحات فنية ومنشورات ومطويات، تصب جميعها في مواضيع الحملة الوطنية حول الاستخدام الأمثل لوسائل وخدمات الاتصالات، وألقى علي بن فارس العزاني المدير العام المساعد للشؤون الإدارية والمالية والمشاريع، كلمة؛ قال فيها: نختتم اليوم فعاليات الحملة الوطنية التوعوية حول الاستخدام الآمن لوسائل وخدمات الاتصالات "خلك عارف"، بعد انقضاء مدة تقدر بأربعين يوما من العطاء والتميز الذي اتسم بالشراكة مع مؤسسات المجتمع ومدارس المحافظة الحكومية منها والخاصة، تنوَّعت تلك المؤسسات بين إدارة الادعاء العام بمحافظة البريمي ومستشفى البريمي وادارة شرطة عمان السلطانية ومختصين من قطاع هيئة تنظيم الاتصالات ومختصين من قطاعات أخرى، لتحقيق الأهداف التي سعت هذه الحملة جاهدة للوصول إليها من نشر الوعي حول الاستخدام الأمثل لوسائل وخدمات الاتصالات الحديثة والوقاية من مخاطر مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع غير الآمنة على شبكة المعلومات، وكذلك إكساب العاملين في الحقل التربوي المهارات والمعارف الوقائية للحد من مخاطر الاجهزة الحديثة للاتصالات ومواقع التواصل الاجتماعي في الجوانب التربوية والصحية والنفسية والتقنية، ورفع الوعي المعلوماتي لكل من أولياء الأمور وطلاب المدارس وجميع العاملين في الحقل التربوي، وإحاطتهم بالجوانب القانونية للتعامل مع أجهزة التقانة الحديثة، وتفعيل الشراكة بين المؤسسات الحكومية والخاصة والأهلية في وقاية المجتمع من مخاطرها.

وقد مرت الحملة الوطنية بمراحل عدة، بدأت بالمرحلة الأولى وكانت في مسقط في الفترة (فبراير-مارس 2018م) بتشكيل فريق رئيسي على مستوى الوزارة، ومن ثم تشكيل فريق تدريبي من كل محافظات السلطنة، ومن ثم تنفيذ ورشة عمل رئيسية لتدريب الفريق التدريبي الرئيسي، وتنتهي بقياس إثر التدريب.

وتضمَّنت المرحلة الثانية تشكيل فرق تدريبية مساندة على مستوى المديريات التعليمية بكافة محافظات السلطنة لتنفذ ورش عمل تدريبية للعاملين في الحقل التربوي، وعليها قياس أثر التدريب في المديريات التعليمية المختلفة، ثم يتابع الفريق تنفيذ الحصص والبرامج التوعوية المختلفة للطلاب في الصفوف (1-12) وأولياء أمورهم وتنتهي بتقييم الحملة.

وتمَّ عرض مقطع عن أثر حملة "خلك عارف" على أفراد المجتمع وقصيدة وعرض مرئي عن أبرز الأنشطة والفعاليات المنفذة خلال فترة الحملة، وتخلل الحفل عروضا لفن العيالة من تقديم طلاب مدرسة عزان بن قيس للصفوف (10-12)، واختتم الحفل بتكريم المساهمين في إنجاح الحملة من المجتمع ومن المديرية والحفل الختامي وأعضاء الفريق المحلي للحملة والمدارس الحكومية والخاصة.