الخميس, 20 سبتمبر 2018

يا قلبي

الأحد 01 أبريل 2018 08:56 ص بتوقيت مسقط

يا  قلبي

عبدالله بن سعود الحكماني


يا  قلبي  اللي ما  توقّف  نزيفه
من جرح غالي ماعرف قدر غالي
كنت احسب أنّي بي اصابه طفيفه
ما   كنت   متوقّع    ألم    فالتوالي
ورغم  الجروح  المؤلمات  الكليفه
من  صاحبي / مازال صوبه رحالي
وعيني   عليه   ونيّتي  له  نظيفه
واغفر  خطاه  ولو  بحجم  الجبالي
لانّه    البحر    الجمالي    وسِيفه
والمتّسم    بالنادره     و    المثالي
والمحتكر  حبّي   وعقلي  وطيفه
واول    خيالي    التقيه   ابخيالي
من هو  يغطّي  موقعه واستضيفه
ويجيرني   من   مجريات   الليالي
ما  شفت  غيره  فالعذارى  خليفه
يحيى معي ،وان مات بيموت فالي