الجمعة, 25 مايو 2018
25 °c

السيد فهد يناقش مع مودي تعزيز العلاقات الثنائية

المباحثات العمانية الهندية تبحث تفعيل التعاون في الاقتصاد وتقنية المعلومات ومشاريع الطاقة والنقل والتدريب

الإثنين 12 فبراير 2018 11:02 م بتوقيت مسقط

DSC_2443
DSC_2471
DSC_2446
DSC_2497
DSC_2494
DSC_2512
DSC_2524
DSC_2504
DSC_2531

◄ مودي يُثني على الآراء السديدة لجلالة السلطان.. ويؤكد: انطلاقة جديدة للتعاون المشترك

◄ إشادة بالنتائج الإيجابية لزيارة رئيس الوزراء الهندي للسلطنة

◄ استعراض القضايا الإقليمية والدولية وجهود تحقيق الأمن والاستقرار

مسقط - العمانية

عُقدت، أمس، بمقر مجلس الوزراء في مسقط، جلسة مباحثات بين السلطنة وجمهورية الهند، وقد ترأس الجانب العماني صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء، والجانب الهندي دولة ناريندرا مودي رئيس الوزراء بجمهورية الهند.

وقد رحب سموه بدولة الضيف والوفد المرافق له، متمنيًا سموه للعلاقات بين البلدين الصديقين دوام التقدم والنماء. وفي بداية الاجتماع، أشاد دولته بنتائج لقائه مع حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -أبقاه الله- والاستماع لآراء جلالته السديدة؛ حيث أسفر ذلك اللقاء عن انطلاقة جديدة على صعيد التعاون بين البلدين الصديقين، مبديًا دولته إعجابه بالمنجزات التي تحققت على الأرض العمانية، ومعربًا عن تقدير بلاده للسياسة الحكيمة التي تنتهجها السلطنة على الصعيدين الداخلي والخارجي.

وتناولت المباحثات العمانية-الهندية وسائل تفعيل كافة أوجه التعاون الثنائي بين البلدين الصديقين، خاصة في المجالات الاقتصادية والثقافية والاتصالات وتقنية المعلومات، ومشاريع الطاقة والموارد المعدنية، والنقل والمرافق الإنشائية والصحة والتعليم العالي والبحث العلمي وتبادل الخبرات وتدريب الكوادر العمانية، وكذلك تعزيز دور مجلس أصحاب الأعمال المشترك بين غرفة تجارة وصناعة وغرفة تجارة وصناعة الهند لأهمية دور القطاع الخاص في دعم الاستثمارات المشتركة بقطاعات الصناعة والسياحة والزراعة والثروة السمكية.

كما تم خلال المباحثات بحث عدد من القضايا على الصعيدين الإقليمي والدولي؛ حيث جرى استعراض التطورات والمستجدات التي تشهدها المنطقة والجهود المبذولة تحقيقًا للأمن والاستقرار، وصولًا للمزيد من التنمية والرخاء لشعوب المنطقة. وقد أشاد صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد بما تحقق من نتائج إيجابية لهذه الزيارة، وما شهدته من رؤية مشتركة بين البلدين خدمة لمصالح الشعبين الصديقين.

حضر جلسة المباحثات من الجانب العماني كلٌّ من: معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية، ومعالي الوزير المسؤول عن الشؤون المالية، ومعالي الدكتور وزير النفط والغاز (رئيس بعثة الشرف المرافقة لدولة رئيس الوزراء بجمهورية الهند)، ومعالي الدكتورة وزيرة التعليم العالي. ومعالي الدكتور وزير التجارة والصناعة، ومعالي الشيخ وزير القوى العاملة، ومعالي الدكتور وزير الصحة، ومعالي الدكتور وزير النقل والاتصالات، ومعالي الدكتور وزير الزراعة والثروة السمكية، وسعادة السفير الشيخ سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية الهند، كما حضر جلسة المباحثات من الجانب الهندي أعضاء الوفد الرسمي المرافق لدولة رئيس الوزراء بجمهورية الهند.