الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

إشادات من المشاركين بمستوى المطار وخدماته.. وترقب لموعد الافتتاح

بالفيديو والصور.. نجاح باهر لأول رحلة تجريبية من مبنى المسافرين بمطار مسقط الدولي الجديد

السبت 23 ديسمبر 2017 12:50 م بتوقيت مسقط

DRt0iVBW4AAfgPa
DRt1f9uXcAACmxy
DRthEUHWAAURzuU
DRthEUMWAAE-dL5
DRtpPdsWAAEk8Vc
DRtpPdtWkAAombt
DRtpPeGUIAAwwdt
DRtpPeLUMAErRYc
DRtwem0WsAAOqqz
DRtwem2WsAAsgPa
DRtwem3XUAA_W8a
DRtwemyXcAAlG_E
الركاب
المغادرون
المغادرون انجليزي
انهاء اجراءات السفر
تخليص اجراءات
جماعية
صالة الانتظار
طائرة تطير في الجو
صورة المطار
طائرة في الأرض

◄ الزعابي: "ساعة الصفر" تنقل الحركة الجوية بالكامل إلى المطار الجديد

◄ الحوسني: 14 مليون مسافر بمطار مسقط بنهاية العام الجاري

الرؤية- نجلاء عبدالعال

تصوير/ راشد الكندي

أحرزت الرحلة التجريبية من مبنى المسافرين في مطار مسقط الدولي الجديد، نجاحًا باهرًا، وقد شارك في الرحلة التي قامت بها طائرة تابعة للطيران العماني رقم "WY/2001"، سعادة الدكتور محمد بن ناصر الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني، بجانب عدد من المسؤولين والمختصين في قطاع الطيران المدني وممثلي وسائل الإعلام ورواد التواصل الاجتماعي.

وتأتي الرحلة في ذكرى مرور 44 عاماً على افتتاح مطار مسقط الدولي الحالي، وقد أقلعت الطائرة في الساعة 11:15 صباحا لتكون أول طائرة تصعد وتهبط، بقيادة الكابتن حافظ الخاطري. وقال سعادة الدكتور محمد بن ناصر الزعابي إن هذه الرحلة التجريبية تتوج خطوة مهمة في مراحل التشغيل التجريبي، وتكمن أهميتها في أنها تحاكي الواقع الفعلي لتشغيل المطار الجديد، موضحاً أن المسافرين مروا بجميع الإجراءات التي يمر بها المسافرون بدءا من تخليص إجراءات المسافرين ثم الجوازات والفحص الأمني مرورا بالسوق الحرة ومن ثم التوجه إلى بوابات الصعود إلى الطائرة.

وأضاف أن المسافرين في الرحلة القادمة مروا أيضا بجميع الإجراءات التي يمر بها المسافر العادي إلى مطار مسقط الدولي، منذ الوصول إلى المطار، مرورا بالجوازات واستلام الأمتعة والخروج من المطار. وبين أن أهداف الرحلة التجريبية تضمنت إجراءات المسافرين وهبوط الطائرة، للتأكد من سلامة وسلاسة إجراءات الإقلاع والهبوط وتوصيل وربط الجسور من الطائرة إلى المطار وغيرها من التفاصيل الفنية التي لا تقل أهمية في إجراءات السلامة. وزاد أن سلامة السفر تتضمن سلامة الركاب والمسافرين كأولوية أولى بجانب سلامة الطائرات وأجهزة التشغيل بالإضافة إلى سلامة وأمن المطار نفسه، وهذه جميعاً تؤدي إلى سلامة عملية السفر وكفاءة المطار. وأكد سعادته أن النجاح الذي شهدته الرحلة التجريبية الأولى جاء بناء على جهود القائمين على المشروع بدءا من وزارة النقل والاتصالات وبالتعاون مع الشركاء من الجهات المعنية.

تجارب تشغيلية

ومضى قائلاً إن المطار الجديد شهد حتى الآن 22 تجربة تشغيل بمشاركة المتطوعين لمزيد من الفحص والوقوف على أي تفاصيل تحتاج لتعديل، عبر فحص كل شيء في المطار ليس فقط أجهزة المطار وأنظمته بل تجربة السفر نفسها من وجهة نظر المسافرين، للوقوف على كل التفاصيل والملاحظات التي تأتي من الجمهور المشارك، ولذلك فإنَّ التجارب التشغيلية بمشاركة الجمهور ستتضاعف خلال الفترة المقبلة حتى يجري الوقوف على أعلى كفاءة تشغيلية. وأضاف أن هذه التجارب سوف تستمر خلال شهر يناير المقبل بمشاركة مجموعة كبيرة من المتطوعين تصل إلى 17 ألف متطوع وسوف تتجاوز بعض التجارب أكثر من 3 آلاف مشارك، بهدف التأكد من جاهزية الأنظمة وخط سير المسافرين في رحلتي المغادرة والعودة.

وفيما يتعلق بموعد الافتتاح الرسمي للمطار، أكد سعادته أن موعد الافتتاح سيتم الإعلان عنه في وقت لاحق، مشيرًا إلى أن تجارب الجاهزية حققت نسبة نجاح عالية تتجاوز 60 بالمائة، وأن الهيئة العامة للطيران المدني تعول على التجارب المتقدمة بمشاركة المتطوعين بهدف تجربة الأنظمة وأخذ آراء وملاحظات المشاركين في التجارب للتأكد من سلامة وأمن المسافرين بالمطار، مشيراً إلى أن هناك طلبات مستمرة لافتتاح خطوط طيران جديدة بمطار مسقط. وكشف سعادته أن الإعلان عن نقل حركة الطيران إلى مطار مسقط الجديد ستكون هي لحظة الإعلان عن آخر رحلة إلى المطار الحالي؛ حيث ستتوقف الرحلات من وإلى المطار الحالي وتنقل جميعها للمطار الجديد.

تعزيز السياحة

من جانبها، أعربت سعادة ميثاء بنت سيف المحروقية وكيلة وزارة السياحة عن سعادتها بالجهود المبذولة في مطار مسقط الجديد من قبل كافة القائمين على اختبار أنظمة المطار ونجاح البرامج التجريبية للمطار الذي يعكس الاستعدادات الجيدة لافتتاح المطار، والذي بدوره سيقوم بدور كبير  في تعزيز القطاع السياحي. وقالت في تصريحات إن قطاع السفر جزء لا يتجزأ من قطاع السياحة فهي منظومة متكاملة، معتبرة أن مطار مسقط رافد قوي للقطاع السياحي، منوهةً في هذا الصدد بالدور الذي قام به أيضًا مطار صلالة بعد افتتاحه والذي انعكس إيجابيا على حركة المسافرين إلى صلالة وزيادة عدد السياح سواء من السلطنة أم خارجها.

وقال المكرم حاتم بن حمد الطائي عضو مجلس الدولة رئيس تحرير جريدة الرؤية إن الرحلة التجريبية التي انطلقت من مبنى المسافرين الجديد بمطار مسقط الدولي مضت بشكل سلس بحضور حوالي 200 شخص من المسؤولين والمختصين في قطاع الطيران المدني وممثلي وسائل الإعلام ورواد التواصل الاجتماعي، مشيدًا بما شاهده من مرافق وأنظمة يحتويها مطار مسقط الجديد. وأضاف أن افتتاح المطار الجديد سيشكل نقطة فخر جديدة للنهضة العُمانية وإضافة نوعية لمنجزات السلطنة، مشيرًا إلى أن المطار الجديد سيسهم بشكل كبير في الاستراتيجية العُمانية للوجستيات ورفع كفاءة مطارات السلطنة. وأوضح الطائي أن الطاقة الاستيعابية لمبنى المسافرين التي تبلغ 20 مليون مسافر سنويًا عند الافتتاح ستشكل إضافة جديدة ونوعية في سياسة التنويع الاقتصادي، ودافعا لعجلة نمو القطاع السياحي، موضحًا أن فكرة إضافة فندق فئة (أربعة نجوم) في الجانب الجوي بمبنى المسافرين سيتيح للمسافرين عبر مطار مسقط الجديد تجربة متفردة في الترانزيت.

وقال الشيخ أيمن بن أحمد الحوسني الرئيس التنفيذي للشركة العمانية لإدارة المطارات إن نجاح الرحلة التجريبية سوف يعزز تجارب الشركة التشغيلية وجاهزية المطار فضلا عن تحقيق مردود إيجابي، مضيفًا أنه سيتم الاستمرار في مواصلة التجارب بشكل أسبوعي كل يوم اثنين وأربعاء ابتداء من شهر يناير المقبل ولغاية التشغيل التجاري الفعلي لمبنى المسافرين الجديد في مطار مسقط الدولي. وأضاف- في تصريح للصحفيين- أن انطلاق الرحلة التجريبية لمطار مسقط الدولي الجديد يأتي بالتزامن مع الذكرى الـ44 لافتتاح مطار مسقط الحالي، موضحا أن مطار مسقط الجديد في مرحلته الأولى سوف يتمكن من استيعاب 20 مليون مسافر سنويًا، حيث يوجد به 29 موقفاً للطائرات موصولة بمبنى المسافرين بجانب التوصيل بالحافلات.

ارتفاع المسافرين

وتوقع الحوسني أن يصل عدد المسافرين بمطار مسقط الدولي الحالي خلال هذا العام إلى 14 مليون مسافر، مشيرًا إلى أن المطار قد حصل خلال هذا العام على أفضل مطار في الشرق الأوسط من حيث ارتفاع عدد المسافرين. وأشار إلى أن جميع مطارات السلطنة أصبحت مرخصة من قبل الهيئة العامة للطيران المدني منذ الشهر الماضي، أما بالنسبة لمطار مسقط الجديد فقد تم الحصول على تراخيص للمدرج وبعض مواقف للطائرات وهي تعد مسألة تكاملية.

ورداً على سؤال حول إضافة تشغيل شركات طيران جديدة إلى مطار مسقط الدولي الجديد، قال إن القسم التجاري في الشركة يعمل حالياً بالتعاون مع شركات الطيران الموجودة بالسلطنة للترويج للمطار الجديد؛ حيث قام الفريق باستعراض الفرص المتاحة لتشغيل خطوط أخرى من خلال هذا المشروع في مختلف الأسواق كالسوق الصيني والأفريقي، متوقعًا تدشين خطوط جوية أخرى خلال العام المقبل عبر مطار مسقط الجديد. وعن وضع مبنى مطار مسقط الحالي أوضح أن هناك توجها من قبل وزارة النقل والاتصالات والجهات المختصة بالسلطنة لإغلاق المبنى القائم حالياً، عند افتتاح المبنى الجديد لمطار مسقط الدولي. وأكد أن هناك خطة لدى الحكومة لاستغلاله على النحو الأمثل. وبين الحوسني أن نسبة التعمين بالشركة العمانية لإدارة المطارات وصلت إلى 93 بالمائة.

يشار إلى أن تجربة الرحلة الجوية انطلقت في أعقاب التقدم الجيد الذي تحقق من خلال التجارب التشغيلية الأساسية في مبنى المسافرين الجديد في الفترة الماضية والتي بلغت 22 تجربة لأكثر من 10 مرافق/ أنظمة، وبمشاركة ما يقارب 1300 متطوع من المواطنين والمقيمين وأكثر من 6500 موظف من أسرة المطار بالتعاون بين فريق الجاهزية التشغيلية بالشركة العمانية لإدارة المطارات ومع الشركاء الاستراتيجيين (شرطة عمان السلطانية والطيران العُماني والشركة العُمانية للمناولة الأرضية). ومن المقرر أن يتبع هذه الرحلة التجريبية الأولى العديد من التجارب التشغيلية خلال الفترة المقبلة، والتي ستتضمن استخدام العديد من الطائرات لفحص جميع مواقف الطائرات الجديدة للتأكد النهائي من تكامل جميع الأنظمة، كأجهزة الإرشاد الآلي وأجهزة ضخ الوقود وأجهزة التبريد والتكييف وغيرها.