الجمعة, 24 نوفمبر 2017
21 °c

استطلاع لـ"تقنية المعلومات" يؤكد: خدمات الشرطة الإلكترونية الأكثر استخداما في السلطنة

الأربعاء 13 سبتمبر 2017 05:36 م بتوقيت مسقط

استطلاع لـ"تقنية المعلومات" يؤكد: خدمات الشرطة الإلكترونية الأكثر استخداما في السلطنة

إنجاز مليون و366 ألف مُعاملة عبر خدمة الاستمارة الإلكترونية للتأشيرات خلال 8 أشهر

* تدشين السيارة الذكية لتجهيز مركبات الشرطة بأجهزة وخدمات إلكترونية

مسقط-حمود الزيدي

في استطلاع أجرته الهيئة العامة لتقنية المعلومات خلال هذا العام حول وعي الجمهور بالخدمات الحكومية الإلكترونية المُقدمة عن طريق الإنترنت فازت شرطة عُمان السلطانية بالمركز الأول، وهو ما يؤكد  مدى التطور والتقدم الذي تحقق، ويضاف إلى إنجازات الشرطة السابقة المتمثلة في الفوز بـ(13) جائزة خلال السنوات الماضية في مختلف المسابقات المحلية والخليجية والعربية عن تقديم أفضل الخدمات والمشاريع الإلكترونية.

وتُعد الشرطة في مقدمة الجهات المنفذة لمشروع الحكومة الإلكترونية ترجمةً للتوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السُّلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى ــ حفظه الله ورعاه ــ بضرورة التحول الرقمي.

دعم التشكيلات وتطوير البرمجيات

في هذا السياق قال العقيد مهندس ناصر بن مسلم الرزيقي مدير عام تقنية المعلومات إن الإدارة تعمل على دعم مختلف تشكيلات شرطة عمان السلطانية سواء ذات الطابع العملياتي أو الخدمي، وذلك من خلال تطوير برمجيات تتعامل مع الخدمات المقدمة، الأمر الذي يحقق جودة في الأداء وسهولة في الاستخدام وترشيداً للإنفاق ورفع مستوى الإشراف والتدقيق، مع التنوع في استعمال الوسائل التقنية التي تتناسب مع طبيعة الخدمة، كما تعمل الإدارة العامة لتقنية المعلومات على مُتابعة كل ما هو جديد لمُواكبة التطورات المتسارعة في هذا المجال.

وأضاف العقيد مهندس ناصر الرزيقي أنَّ شرطة عُمان السلطانية أنجزت هذا العام وحتى نهاية شهر أغسطس الماضي عبر خدمة الاستمارة الإلكترونية للتأشيرات (1,366,016) معاملة من خلال الإدارة العامة للجوازات والإقامة والتي توفر أيضًا خدمة الاستفسار عن حالة طلب التأشيرة وكذلك تقديم طلب الحصول على التأشيرة السياحية غير المكفولة للعديد من دول العالم ولمُقيمي دول مجلس التعاون الخليجي، كما أنجزت (877,069) معاملة من خلال الإدارة العامة للأحوال المدنية، و(370,230) معاملة من خلال أنظمة الإدارة العامة للمرور التي توفر إمكانية تجديد المركبات وكذلك الاستفسار عن المُخالفات من خلال تطبيق الهواتف الذكية، كما جرى تحسين خدمة الدفع لتشمل المخالفات المحلية والخليجية ومخالفات البلدية.

ويعتبر نظام بيان في الإدارة العامة للجمارك نافذة إلكترونية واحدة لتقديم الخدمات من خلال شبكة المعلومات (الإنترنت)، بما يساهم في تسهيل عملية التخليص على البضائع وانسيابها وإنهاء كافة الأعمال الجمركية قبل الوصول.

كما يعمل موقع شرطة عُمان السلطانية في الشبكة العالمية (الإنترنت) على تقديم المعلومات والأخبار المتعلقة بالشرطة والتي تهم الجمهور.

برنامج خدمات موظفي الشرطة

وأشار العقيد مهندس ناصر الرزيقي إلى أن الإدارة العامة لتقنية المعلومات توفر برنامج خدمات موظفي شرطة عمان السلطانية للأجهزة الذكية والذي يُقدم خدمات الاستفسار وعرض قسيمة الراتب لآخر الشهر مع إمكانية عرض قسائم الراتب لآخر عشرة أشهر وكذلك عرض رصيد الإجازات الحالي مع تاريخ الاستحقاق.

الشرطة الذكية

وحول أحدث المشاريع الإلكترونية لشرطة عُمان السلطانية قال العقيد مهندس مدير عام تقنية المعلومات إنه تم مؤخراً تدشين مشروع السيارة الذكية (الشرطة الذكية) وهو مشروع لتدعيم مركبات الشرطة بأجهزة وخدمات إلكترونية لتسهيل الأعمال الشرطية والأمنية وتبسيط الإجراءات مثل خدمات الاستفسار عن الخلفيات المرورية للمركبات، والاستفسار عن الخلفيات الأمنية، وتسجيل الحدث بالصوت والصورة، وكذلك الكشف عن المركبات المخالفة والمطلوبة المحيطة بمركبة الشرطة، وتسجيل مخالفات السرعة تلقائيا عن طريق أجهزة ضبط السرعة بالمركبة، إضافة إلى توفير نظام توجيه وتتبع مركبات الشرطة عن طريق خدمات الموقع الجغرافي.

المشاريع المستقبلية

وأكد العقيد الرزيقي أنَّ شرطة عُمان السلطانية ماضية في مواكبة التطورات المتسارعة في مجال تقنية المعلومات، وتعمل في الوقت الحالي على تنفيذ العديد من المشاريع الإلكترونية أبرزها الربط مع المؤسسات الحكومية للاستفادة من بيانات المواطنين لتسهيل الخدمات للجمهور، كذلك تفعيل باقي أنواع التأشيرات في مشروع التأشيرة الإلكترونية وتسجيل الشركات والمؤسسات في النظام للتمتع بكافة الامتيازات والخدمات إلكترونياًـ إلى جانب تطوير أنظمة المرور بالكامل مع ربطها بكافة الجهات ذات العلاقة داخل جهاز الشرطة وخارجه، الأمر الذي يسهل إنجاز كافة المعاملات المرورية.

واختتم العقيد مهندس ناصر الرزيقي بالإشادة بالجهود التي يبذلها العاملون في الإدارة العامة لتقنية المعلومات لإنجازهم العديد من المشاريع التقنية من خلال الكادر العُماني المؤهل.

مؤكداً أنَّ قنوات التواصل مع شرطة عُمان السلطانية مفتوحة للجميع وعلى مدار الساعة سواء كان عن طريق مراجعة مراكز الخدمة والتي تم افتتاح العديد منها في مُختلف مُحافظات السلطنة، أو عن طريق موقع شرطة عمان السلطانية على الشبكة العالمية (الإنترنت) وأيضاً عبر تطبيق شرطة عُمان السلطانية للهواتف الذكية.