الجمعة, 24 نوفمبر 2017
21 °c

المرهون يفتتح "مؤتمر عمان للسلامة".. وأوراق عمل تناقش آليات رفع الإنتاجية والاستدامة

الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 10:43 م بتوقيت مسقط

12092017_074351_0
12092017_074351_1
12092017_074351_2
12092017_074351_3
12092017_074351_4
12092017_074351_5
12092017_074351_6
12092017_074505_0
12092017_074505_1
12092017_074505_2
12092017_074505_3
12092017_074505_4
12092017_074505_5

مسقط - العُمانيَّة

رَعَى مَعَالي الشيخ خالد بن عُمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية، أمس، انطلاقَ أعمال "مُؤتمر عُمان للسلامة في مكان العمل وتقليل الخسائر 2017"، تحت شعار "نحو رفع الكفاءة والإنتاجية بواسطة السلامة والاستدامة"؛ وذلك في فندق كراون بلازا مسقط، ومن المقرر أن يستمر المؤتمر لمدة يومين.

وقال المرهون إنَّ المؤتمرَ يُسلِّط الضوء على أهمية السلامة المهنية، والحرص على توفير بيئة آمنة في كل مواقع العمل. مشيدًا بالجهود القائمة في سبيل تطوير هذا المجال من خلال التقنية الحديثة.

فيما قال المهندس حُمود بن سالم السنيدي الرئيس التنفيذي لجمعية المهندسين العمانية -في كلمة له بالمؤتمر- إنَّ أهمية المؤتمر تتمثل في تفادي الأخطاء في مواقع العمل، وتعزيز مجال السلامة المهنية. موضحًا أنَّ دور الجمعية يأتِي في مجال تدريب وتأهيل المهندسين. وأشار إلى أنَّ هناك برنامجَ تعاون بين الجمعية ومركز "سمارة لخدمات التدريب"؛ بهدف تدريب عدد من المهندسين العمانيين من حملة شهادة البكالوريوس الباحثين عن عمل لإيجاد فرصة عمل مناسبة لهم.

بعد ذلك، بدأتْ جلستا عمل المؤتمر -الذي يُنظِّمه مركز سمارة لخدمات التدريب، بالتعاون مع شركة تفاني للفعاليات والبحوث، ووزارة النفط والغاز، والجمعية العمانية للخدمات النفطية "أوبال"- وتضمَّنتا موضوعات حول تحديات السلامة في الصناعة الحديثة ورفع الكفاءة والإنتاجية وتحسين الصناعة.

فيما يُناقش المؤتمر، اليوم الأربعاء، عدداً من المحاور حول تعزيز معايير السلامة وقيادة السلامة المستدامة، إضافة لتنظيم حلقة عمل بعنوان "اعتماد السلامة منذ مراحل التصميم الأولى للمشروع".

ويركِّز المؤتمر على أهمية اعتماد معايير السلامة ضمن أسس ضمان الجودة وتقليل الخسائر وزيادة الربحية والإنتاجية؛ لضمان الحصول على أعلى معدلات الكفاءة والتنافسية، ضمن الإطار الإستراتيجي للتخطيط للمشاريع الحكومية والخاصة، وبما يضمن رفع نسبة التعمين في الوظائف ذات الصلة بالقطاعين. ويُشارك في المؤتمر عددٌ من الخبراء المختصين في مجالات الإنشاءات والطيران والصناعة والاستشارات والهندسة والتدريب ومؤسسات المجتمع المدني من السلطنة وخارجها كمتحدثين ورُعاة وعارضين؛ حيث سيتم استعراض أحدث التقنيات والبحوث والمنتجات من أجل إنشاء بيئة عمل آمنة ومريحة، وتقليل الخسائر، وزيادة الجودة والربحية.

ومن المؤمَّل أن يخرج المؤتمر بتوصيات من شأنها رفع الكفاءة والإنتاجية بواسطة السلامة والاستدامة، وأنْ يعقد المؤتمر على مدى السنوات الخمس المقبلة للنهوض بمعايير السلامة وزيادة الربحية والإنتاجية؛ بما يُعزِّز الاقتصاد العماني، ويوفِّر فرص عمل للمواطنين في هذا المجال.