الجمعة, 24 نوفمبر 2017
21 °c

استعراض المخطط المستقبلي لـمركز الابتكار والروبوت العلمي بصلالة

الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 07:13 م بتوقيت مسقط

استعراض المخطط المستقبلي لـمركز الابتكار والروبوت العلمي بصلالة



صلالة - الرؤية
عقد بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمُحافظة ظفار بقاعة الاجتماعات لقاء تعريفي لفريق الابتكار والروبوت العلمي وذلك برئاسة الشيخ الدكتور الوليد بن سعيد بن سنان الهنائي المدير العام والمشرف العام على الفريق وميزون بنت بخيت الشحري نائبة المدير العام للتقويم التربوي والبرامج التعليمية رئيسة فريق مركز الابتكار والروبوت العلمي والتي أكدت على ضرورة وضع جدول زمني لتنفيذ آليات تجهيز مركز الابتكار والروبوت العلمي بالمُحافظة، كما تطرقت إلى أسباب اختيار أعضاء الفريق ومهام كل عضو بما يخدم عملية تجهيز وتهيئة مركز الابتكار والروبوت بالمحافظة .
بعدها قام المهندس سالم بن مبارك كورع رئيس قسم المشاريع والصيانة باستعراض الخارطة النهائية للمركز بعد استحداث قاعة جديدة، وتناول عدد من التحديات التي تواجه المشروع وكذلك تم عرض مخطط مستقبلي للمركز والتغييرات الإنشائية التي سوف تضاف إليه والتنسيق مع قسم الشبكات وقسم الابتكار والأولمبياد العلمي لوضع بعض اللمسات الإنشائية للمشروع.

بعد ذلك قام علي بن محاد فاضل رئيس قسم الابتكار والأولمبياد العلمي بعرض ورقة عمل حول معظم الأعمال المنجزة بشأن المركز وكذلك الخطوات المستقبلية في التجهيز وكذلك عرض التقسيمات الخاصة بمرافق المركز وعرض بعض المتطلبات الإضافية المطلوبة للمركز مثل الإخراج النهائي والجمالي للمرفقات وآلية الحراسة وأثاث موظفي المركز .

كما تم استعراض تصميم الموقع الخاص بالمركز والذي يتضمن بعض المراجع للمتدربين وكذلك نشر الفعاليات المنفذة بالمركز وهو من تصميم حنان بنت محمد اليافعي مشرفة أنظمة. وفي الختام تم فتح الحوار لجميع الأعضاء ومناقشة وضع المقترحات والتوصيات والرؤى المستقبلية للمركز .

يذكر أنَّه تم توقيع اتفاقية تمويل مشروع مركز الابتكار والروبوت والذكاء الاصطناعي بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار وذلك مع المؤسسة التنموية للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال بحيث تقوم الشركة بتقديم دعم مالي يبلغ 40 ألف ريال عماني يتيح تنفيذ كافة المخططات اللازمة لتأسيس مركز الابتكار والروبوت العلمي بأحدث المواصفات وأجودها ليكون بذلك مظلة لكل المبدعين والمفكرين والمخترعين من طلبة المدارس مما يوفر العمل في بيئة حاضنة محفزة ومجهزة بكافة أدوات النجاح .