الإثنين, 19 نوفمبر 2018

وفد إماراتي يتعرف على تجربة السلطنة في العمل الإحصائي

الأحد 21 مايو 2017 09:33 م بتوقيت مسقط

وفد إماراتي يتعرف على تجربة السلطنة في العمل الإحصائي

 

مسقط - الرؤية

استقبل المركز الوطني للإحصاء والمعلومات أمس الأحد، وفدا من الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء بدولة الإمارات العربية المتحدة؛ حيث تعرف على الدور الذي يقوم به المركز فيما يتعلق بتعزيز المعرفة الإحصائية المقرونة بالبعد الجغرافي بالسلطنة وكذلك مهام المركز واختصاصاته وهيكله التنظيمي.

واطلع الوفد على تجربة السلطنة في العمل الإحصائي وتوظيف البيانات لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، وذلك من خلال الدور الذي يضطلع به المركز الوطني للإحصاء والمعلومات لرفد صناع القرار بالمؤشرات والبيانات الصحيحة التي تعزز من الخطط التنموية والرؤى المستقبلية للسلطنة، بالإضافة إلى الخدمات التي يقدمها لمختلف شرائح المجتمع من مؤسسات حكومية وخاصة وأفراد. وقال محمد حسن أهلي المدير التنفيذي لقطاع الإحصاء والبيانات الوطنية بالهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء بدولة الإمارات العربية المتحدة إن أحد الأهداف الاستراتيجية للهيئة، يتمثل في التعاون مع الهيئات والمراكز الإحصائية والمنظمات الدولية المهتمة بموضوع الإحصاء ولا شك أنَّ تجربة السلطنة ممثلة في المركز الوطني للإحصاء والمعلومات تجربة رائدة خاصة في موضوع التواصل مع المجتمع إضافة إلى تحويل البيانات إلى معلومات، خاصة وأن صناع القرار لا يحتاجون إلى بيانات بقدر احتياجهم للمعلومات والهيئة في تواصل مستمر مع المراكز الإحصائية في دول الخليج ودول العالم أيضاً سعياً لتبادل الخبرات. وقال محمد حسن أهلي إن الإستراتيجية التي يتبناها المركز الوطني للإحصاء والمعلومات استراتيجية مهمة، خاصة فيما يتعلق برؤية المركز في تحويل البيانات إلى معرفة واتاحتها لصناع القرار. وأضاف أن ما يميز تجربة السلطنة ممثلة بالمركز الوطني للإحصاء والمعلومات هو إتاحة المعلومات عبر عرض البيانات بطريقة تحليلية تقدم البيانات الواردة على شكل جداول بطريقة مبسطة، إضافة إلى استخدام "الانفوجراف".

وحول تطبيقات الهواتف الذكية التي  يُتيحها المركز الوطني للإحصاء والمعلومات، أوضح محمد حسن أهلي أن تجربة المركز في هذا المجال تجربة رائدة؛ حيث إنه أضاف للتطبيقات الإحصائية تطبيقات من نوع مبتكر تستخدم المعلومات الإحصائية لإتاحة نوع من الخدمات مثل تطبيقي "بنكي" و"وقودي" اللذين يتيحان للمستخدم خدمة الحصول على مناطق الخدمات البنكية وخدمة السيارات اعتمادا على المعلومات الجغرافية.

وخلال الزيارة، تعرف الوفد من خلال العروض المرئية التي حملت عناوين "تعزيز المعرفة" و"متواجدون حيث تكون" و"من البيان إلى الخدمة" على ما يقوم به المركز من بناء وإدارة منظومة متكاملة للمعلومات الاجتماعية والاقتصادية على المستوى الوطني بما يلبي المتطلبات التنموية على اختلاف قطاعاتها، بما يُعزز الدور الريادي الذي يلعبه في تقديم الخدمات المعرفية المعززة بالبيانات الإحصائية، والأساليب الترويجية التي يستخدمها لتسويق مُنتجاته المختلفة إلى جانب التواجد الإعلامي للمركز في مختلف الوسائل الإعلامية. كما اطلع الوفد على "بوابة المعلومات" التي تُساعد جميع فئات المجتمع من مؤسسات القطاعين العام والخاص والباحثين والمهتمين.