الأحد, 23 سبتمبر 2018

استعراض تجربة السلطنة في تطبيق برنامج الشراكة من أجل التنمية في أبوظبي

الأربعاء 15 فبراير 2017 07:15 م بتوقيت مسقط

استعراض تجربة السلطنة في تطبيق برنامج الشراكة من أجل التنمية في أبوظبي

 

 

مسقط – الرؤية

تشارك السلطنة مُمثلة بالهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية في مؤتمر أبوظبي العالمي للأوفست المنعقد بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة خلال الفترة من 15 إلى 17 فبراير. ويهدف المؤتمر الذي يعقد تحت شعار (فرص جاذبة دور الشراكات الصناعية في عالم اقتصادي متغير) إلى مناقشة آخر التوجهات في مجال الأوفست والتجارة المقابلة ومناقشة الدور المتنامي للأوفست في المجال الصناعي والتعليمي في الشرق الأوسط وشمال آسيا وجنوب أفريقيا.

ويترأس وفد السلطنة في المؤتمر الدكتور ظافر بن عوض الشنفري الرئيس التنفيذي للهيئة، الذي قدم عرضاً مرئياً استعرض من خلاله تجربة السلطنة في تطبيق برنامج الشراكة من أجل التنمية (الأوفست) منذ عام 2000م بوزارة الدفاع حتى صدور المرسوم السلطاني رقم (9/2014) بإنشاء الهيئة العُمانية للشراكة من أجل التنمية المعنية بالإدارة والإشراف على تطبيق برنامج الشراكة من أجل التنمية والذي تلتزم بموجبه الشركات التي تحظى بتعاقدات مع الجهاز الإداري للدولة (المدنية والعسكرية والأمنية) والشركات التي تساهم فيها الحكومة بنسبة تزيد على 50% باستثمار نسبة محددة من قيمة العقود المُبرمة معها في مشاريع اقتصادية وفق الأسس والضوابط التي حددت في لائحة برنامج الشراكة من أجل التنمية والتي استحدثتها الهيئة في يونيو 2015م.

وتطرق الشنفري خلال العرض إلى أهم مشاريع الهيئة الحالية والتي تشرف على تنفيذها والأثر الاقتصادي للمشاريع على السلطنة والتي ستُسهم في تنمية الاقتصاد الوطني وتنمية الكوادر الوطنية وتقوية القطاع الخاص بالإضافة إلى تعزيز القدرات العسكرية والأمنية.

وجمع المؤتمر ممثلي كبرى شركات المقاولات الدفاعية العالمية والجهات الحكومية وخبراء الصناعة في مجال الأوفست من أكثر من 25 دولة والذي يعد فرصة لتبادل وجهات النظر بين الخبراء وتشارك الخبرات العملية في المبادئ الأساسية للأوفست التي تتضمن التنويع الاقتصادي والاستثمارات الأجنبية المباشرة ونقل التكنولوجيا والتجارة المتبادلة والتعاون المشترك بين الدول.

 

وقال الدكتور ظافر الشنفري إنَّ مؤتمر أبوظبي العالمي للأوفست منصة هامة لعرض تجربة السلطنة في تطبيق البرنامج للعالم حيث إنَّ هذه أول مشاركة للسلطنة في مؤتمر أبوظبي العالمي للأوفست الوحيد في الشرق الأوسط والذي ينظم من قِبل مجلس التوازن الاقتصادي الذي يشرف ويُدير برنامج الأوفست بدولة الإمارات العربية الشقيقة، علاوةً عن كون هذا المؤتمر ملتقى مهم لتبادل الخبرات والتجارب وصياغة علاقات تجارية بين السلطنة والدول الأخرى في مجال الأوفست وتعزيز الشراكات القائمة بهدف دفع عجلة التنمية الاقتصادية في السلطنة.

 

 وتعد مشاركة الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية في مؤتمرات الأوفست الدولية لعرض تجربة السلطنة في تطبيق البرنامج هي الثانية منذ بداية تأسيسها. حيث قد شاركت الهيئة لأول مرة في المؤتمر الدولي للأوفست (GICC) الذي عقد بمملكة إسبانيا الصديقة عام 2016م. وتعد هذه المشاركات جزءا من الخطة التوعوية للهيئة للتعريف بتجربة السلطنة في تطبيق الأوفست والأثر الاقتصادي للمشاريع المنبثقة من البرنامج على الاقتصاد الوطني للسلطنة.

 

ممثل هيئة الشراكة من أجل التنمية يستعرض تجربة السلطنة