الثلاثاء, 22 أكتوبر 2019
30 °c

"مجمع الابتكار" يستعرض دعم البحث العلمي مع عدد من الرؤساء التنفيذيين ورواد الأعمال

الأربعاء 01 فبراير 2017 08:05 م بتوقيت مسقط

"مجمع الابتكار" يستعرض دعم البحث العلمي مع عدد من الرؤساء التنفيذيين ورواد الأعمال

 

مسقط - الرؤية

نظم مجمع الابتكار مسقط التابع لمجلس البحث العلمي بمبنى معهد تطوير الكفاءات التابع لديوان البلاط السلطاني، لقاءً تعريفياً جمع بينه وبين مخرجات البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين.

واستعرض المُجمع خلال اللقاء الجهود المختلفة في دعم البحث العلمي والابتكار، حيث شارك في هذا اللقاء الرؤساء التنفيذيون ورواد الأعمال والمبتكرون من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة من الطامحين إلى رفد السوق المحلي بمخرجات تعكس الرؤى الاقتصادية. وهدف اللقاء إلى تعزيز علاقة الشراكة بين المجمع والبرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين ورواد الأعمال وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وتبادل الخبرات والتجارب من أجل تحفيزهم لتطوير الأفكار، والوصول إلى نماذج لأعمال قائمة على البحث والابتكار وريادة الأعمال، كما يعكس اللقاء الاهتمام الكبير الذي يوليه مجمع الابتكار مسقط والبرنامج الوطني بالرؤساء التنفيذيين ورواد الأعمال في القطاع الخاص، وتعريفهم بأوجه الدعم والتطوير المتوفرة والتي يقدمها كل منهما.

وتأتي أهمية اللقاء كونه الأول من نوعه والذي سعى إلى إيجاد قاعدة مشتركة بين المشاركين في البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين وجهود مجمع الابتكار مسقط في تلبية احتياجات القطاع الخاص الناشئة من القادة ورواد الأعمال الموهوبين، الذين سيتم تعزيز قدراتهم من أجل التصدي لتحديات السوق واغتنام الفرص التي سيوفرها لهم اقتصاد السلطنة، وبالتالي الإسهام في دفع عجلة النمو والأداء المتميز في مختلف القطاعات من خلال تطوير القدرات القيادية، توازياً مع الجهود المتنوعة لمجمع الابتكار مسقط في تبني نهج الوصول إلى الشريحة المستهدفة، اعتمادا على المبادئ التي يقوم عليها من أجل تحقيق التكامل بين مختلف الأطراف ذات الصلة، ويعكس هذا التعاون الدور الفاعل للقطاع الخاص وأهدافه وتطلعاته في إطلاق مبادرات تخدم السوق المحلية والعالمية، وتزويدها بمخرجات لمشاريع ذات قيمة مضافة للسلطنة.

ويعد البرنامج الوطنيّ للرؤساء التنفيذيّين إحدى المبادرات التي تم التوافق عليها ضمن أعمال فريق الشراكة، بهدف تمكين القطاع الخاص من خلال رفده بالكوادر القيادية المؤهلة تأهيلا عالميا، يمتلكون من خلاله قدرة التعامل مع المتطلبات المستقبلية، لدفع الاقتصاد الوطني نحو مزيد من التقدّم والازدهار. ولقد تم إنشاء معهد تطوير الكفاءات بديوان البلاط السلطاني بمباركة من جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله- حيث يقدم المعهد خدمات تعليمية رفيعة المستوى في القيادة، والإدارة، والأبحاث، وغيرها من المبادرات ذات الصلة التي تركز على القضايا الجوهرية المتعلقة بتعزيز الأداء الحالي والمستقبلي لديوان البلاط السلطاني. ولتحقيق هذه الرؤية يعمل المعهد بالشراكة مع مؤسسات بحثية وتعليمية وشخصيات تُعد الأفضل في مجالها على المستويات المحلية والإقليمية والدولية، حيث قام فريق الشراكة بتكليف المعهد بتصميم وتنفيذ البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين، بالتشارك مع المؤسسات العالمية المتخصصة.

ومجمع الابتكار مسقط، أبرز المبادرات الوطنية التي يقوم مجلس البحث العلمي بتنفيذه كبناء يتم تشييده في منطقة الخوض على أرض تقارب مساحتها من 540,000 متر مربع مخصصة للبحوث والابتكار، وبرامج دعم المشاريع الجديدة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، ومزودي الخدمات والاستشارات من المهتمين بدفع عجلة الابتكار في قطاعات أربعة متمثلة في: المياه والبيئة، والطاقة والطاقة المتجددة، والغذاء والتكنولوجيا الحيوية، والعلوم الصحية، ويستهدف المجمع استقطاب الشركات المحلية والاجنبية للاستثمار في إنشاء مراكز بحث وتطوير، بهدف تنويع الاقتصاد وتقليل الاعتماد على الموارد النفطية، والمساهمة في رفد الاقتصاد الوطني بمخرجات قائمة على المعرفة، وتحقيق الفائدة في التبادل المعرفي والإداري والتكنولوجي من الشركات المحلية أو الأجنبية.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية