الأحد, 23 سبتمبر 2018

برعاية حصرية من "أوكسيدنتال عمان"

استمارة المشاركة بجائزة الرؤية لمبادرات الشباب 2016 - مجال العمل التطوعي وخدمة المجتمع

الأحد 17 يوليو 2016 12:17 م بتوقيت مسقط

استمارة المشاركة بجائزة الرؤية لمبادرات الشباب 2016 - مجال العمل التطوعي وخدمة المجتمع

مسقط - الرؤية

* لتعبأت استمارة المشاركة مباشرة اضغط هنــــــــــــــــــــــا .

* الفكرة :

تأتي "جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب" ضمن نهج "إعلام المبادرات" الذي تتأسس عليه السياسة التحريرية لجريدة "الرُّؤية"؛ مُركِّزة على البحث عن أفضل المبادرات والمشاريع والابتكارات الشبابية؛ بهدف التعريف بها وبأصحابها؛ بما يُؤسِّس قاعدة جديدة لانطلاق هؤلاء المبدعين نحو المزيد من النجاحات.

وتهدف الجائزة كذلك إلى تحفيز فئة الشباب، وإطلاق العنان لهم لإبراز إبداعاتهم ومهاراتهم وقدراتهم الابتكارية. وتطمح لاستقطاب الشباب المجيدين في مختلف المجالات (العلمية، والثقافية، والفنية، والإعلامية، والإلكترونية، والاجتماعية)، وتجديد روح الإبداع والابتكار لديهم؛ بما يُحقِّق المساهمة الفاعلة في الدفع بمسيرة التنمية الشاملة في مستويات ومجالات مختلفة.

وتنقسم فئات الجائزة هذا العام إلى 8 مجالات؛ يتم منح جوائز مالية للمراكز الثلاثة الأولى في كل مجال.

* مجالات جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب (النسخة الرابعة - 2016):

1- جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب  - مجال الإلكترونيات.

2- جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب - مجال الطاقة المتجددة.

3- جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب - مجال الروبوت.

4- جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب - مجال الثقافة والآداب (القصة القصيرة).

5- جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب - مجال الفنون (تصاميم مطوَّرة للزي العُماني التقليدي).

6- جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب - مجال الإعلام الرقمي (سنابتشات وإنستجرام).

7- جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب - مجال أفضل مشروع رقمي (تطبيقات الهواتف الذكية،  وابتكارات تقنية في مجال "إنترنت الأشياء").

8- جائزة الرُّؤية لمبادرات الشباب - مجال الأعمال التطوعية وخدمة المجتمع.

* الشروط العامة للترشح (تنطبق على كافة المجالات):

1- أن يكون المترشِّح عُماني الجنسية؛ إذ تستهدف الجائزة الشباب العُماني من المبدعين، وطلاب المدارس والمؤسسات التعليمية المختلفة، والأفراد، والجماعات، والفرق الشبابية الأهلية.

2- ألا يتجاوز عُمر المتقدِّم 40 سنة، باستثناء مجال الابتكارات العلمية - الروبوت أن يكون عُمر المتقدِّم من 6 سنوات إلى 18 سنة.

3-  لا يجوز أن يتقدَّم المترشِّح إلا لمجال واحد من الجائزة.

4- يجوز أن يُشارك المترشِّح بأعمال له مُشتركة مع آخرين.

5- يتحمَّل المترشِّح مسؤولية الالتزام بحقوق الملكية الفكرية، والاقتباس من أعمال الآخرين.

6- ستقوم لجنة التحكيم بفرز النتائج والتأكد من صحة الطلبات وفق شروط الجائزة.

7- آخر موعد للمشاركة 05/11/2016 باستثناء مجال الفنون (تصاميم مطوَّرة للزي العُماني) سيكون آخر موعد للمشاركة 15 أكتوبر 2016 .

8- تستلزم كافة الأعمال المتنافسة تعبئة الاستمارة إلكترونيا عن طريق زيارة الموقع الإلكتروني لجريدة "الرُّؤية":

(www.alroya.om)

9- في حال وجود أي مرفقات الرجاء ارسالها إلى البريد الإلكتروني:

([email protected])

10- للاستفسار والتواصل:

- Facebook Page: www.facebook.com /alroyanewspaperoman.

- Twitter Page: www.twitter.com/alroyanewspaper.

- Instagram Page: www.instagram.com/ alroyanewspaper.

- YouTube Channel:www.youtube.com / alroyanewspaper.

- WhatsApp News Service: 94474686.

 

* الشروط التفصيلية:

1- تُمنح هذا العام لأفضل 3 مبادرات/مشروعات قائمة، تكون قد أسهمت في خدمة المجتمع بشكل مباشر أو على صعيد تنفيذ برامج فعلية توعوية وتثقيفية ذات طابع اجتماعي، أو أسهمت في غرس ثقافة وقيم التطوع في المدارس والكليات والجامعات.

2- أن تكون لها بنية مؤسسية حديثة وواضحة من حيث وجود مجلس إدارة أو مجلس أمناء، أو جهاز إداري ولجان متخصصة.

3- أن تتوافر على خطط عمل قابلة للقياس والتحقق على الواقع؛ تكون ذات صلة بحاجة/حاجات أساسية بالمجتمع.

4- أن تتضمَّن الخطة إستراتيجية مُستدامة وطويلة المدى، تتماشى مع الأهداف الوطنية وتتمتع بالشفافية.

5- أن تكون لها جودة الهوية التعريفية، من حيث التواصل مع المجتمع والفئة/الفئات المستهدفة واستخدام التقنيات الحديثة ووسائل التواصل الاجتماعي، في مختلف مراحل الاعمال وجذب المتطوعين.

6- أن تغطي أحد المجالات التالية: الأمومة والطفولة، الاقتصاد وريادة الأعمال، صحة المجتمع، ذوي الاحتياجات الخاصة، قطاعات التقنية والتعليم والابتكار والثقافة والفنون والتراث والعمل الاجتماعي العام والمميز.

7- لا تتضمن الأعمال الخيرية أو الوقفية التقليدية.

 

* لتعبأت استمارة المشاركة مباشرة اضغط هنــــــــــــــــــــــا .

المصدر : الرؤية