السبت, 17 نوفمبر 2018

خبر : حلقة عمل حول الرعاية التلطيفية بمعهد عمان للتمريض

الثلاثاء 07 يونيو 2016 01:54 م بتوقيت مسقط

مسقط - الرؤية

نظم معهد عمان للتمريض ممثلا بالمجلس الاستشاري الطلابي بالتعاون مع الجمعية العمانية للسرطان حلقة عمل حول الرعاية التلطيفية تحت رعاية المكرمة يؤثر بنت محمد الرواحية رئيس الجمعية العمانية للسرطان بحضور الدكتور وحيد الخروصي أمين عام الجمعية العمانية للسرطان والدكتور سالم التوبي عميد معهد عمان للتمريض بمقر المعهد.

وشارك بالحلقة عدد من طلبة التمريض من مختلف معاهد التمريض وتهدف الحلقة إلى نشر الوعي الصحي حول الرعاية التلطيفيّة لمعاهد التمريض بالسلطنة وتعريف الطلبة بأدوات القياس لاحتياجات مرضى الرعاية التلطيفية وإعطاء فرصة للطلبة بلقاء أقرانهم من المعاهد الأخرى ومشاركة خبراتهم فيما يختص بهذا الجانب.

وذكرت قطبة الغافرية معلمة تمريض ومشرفة المجلس الاستشاري الطلابي بمعهد عمان للتمريض أن الحلقة شهد استعراض وضع الرعاية التلطيفية في السلطنة والممارسات المبنيّة على الأدلة الخاصة بالرعاية التلطيفية وتقييم الألم وطرق العلاج وكيفية التعامل مع الأعراض وعرض الدراسات والبحوث العلمية المختلفة المتعلقة بالرعاية التلطيفية، وكيفية تخفيف آلام وأعراض المرض، الجانب النفسي والاجتماعي، الاهتمام بمقدمي الرعاية التلطيفية ودور التمريض في الرعاية التلطيفية.

وقالت وصال بنت خلف بن ناصر الشخصية خريجة من معهد عمان للتمريض:كانت تجربة مفيدة، حيث إنّ الرعاية التلطيفية مهمة جدًا ولها دور فعّال وإيجابي في تخفيف المعاناة التي قد يمر بها المريض. والموضوع يستحق هذا الاهتمام والتوعية والتثقيف لجميع العاملين بشكل مباشر مع المريض ونقدر جهود المنظمين في إنجاح الحلقة التي أضافت لنا الكثير مما نحتاجه في مجال عملنا كممرضات.

وأكّد طلاب معهد صلالة للتمريض استفادتهم من الحلقة من نواح عدّة أهمّها مسؤوليّة الممرض تجاه المريض وكيفية العناية بالمرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة وكيفية التخفيف من آلامهم وأعراض المرض وتعرّفنا على معنى الرعاية التلطيفيّة وأهميتها وما معنى الألم وكيفية التعامل معه.

وقالت حليمة مبارك جميل السعدي من جامعة نزوى: استفادتي لم تقتصر على فهم معنى الرعاية التلطيفية وكيفية التعامل مع المريض وأسرته بل تعدت لتشمل استفادتي من خبرات المشاركين والأساتذة. وكل الشكر لمعهد عمان للتمريض لإتاحة الفرصة لي كطالبة للتعرف أكثر على موضوع الرعاية التلطيفية. وقالت ابتسام بنت مصبح الشكيري من معهد إبراء إنّ حضوري لحلقة عمل الرعاية التلطيفية كان له الأثر الكبير في إثراء المعلومات حول كيفية تقليل معاناة المرضى والتكيف مع المرض خاصة لمرضى السرطان والشكر موصول لمعهد عمان للتمريض لإتاحة الفرصة لنا نحن الخريجين للمشاركة في مثل هذه الفعالية.