الأربعاء, 21 أغسطس 2019
34 °c

خبر : المتحدث العالمي مارك غاليغر يبرز آليات التحفيز في انطلاق مؤتمر القيادة السنوي الثاني

الخميس 19 مايو 2016 01:15 ص بتوقيت مسقط

مسقط - الرؤية

رعى سعادة الشيخ سباع بن حمدان السعدي أمين عام لجنة الاحتفالات بالعيد الوطني، أمس، افتتاح المؤتمر القيادي السنوي الثاني، بحضور عدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة والمسؤولين والقادة الشباب وموظفي القطاعي الحكومي والخاص، وذلك بمشاركة المتحدث العالمي والخبير في التحفيز والقيادة مارك غاليغر.

وجاء المؤتمر بتنظيم من شركة الأصايل للمؤتمرات التي تهتم بالقادة وتأهيلهم على المستوى الخليجي والمحلي وخدمة المجتمع. ويركز المؤتمر الضوء على عدد من الأهداف؛ منها دور القائد وفريق العمل، وكيف يتم تحقيق القيادة المتميزة من خلال تفوق كلا العنصرين، وتمكين دور القائد وفريق العمل للنجاح معا. وأهمية التمكن ولماذا نحن بحاجة إلى إيجاد خطة بديلة. والقيم الأساسية في القيادة. وشمل المؤتمر عدة مواضيع من أهمها معنى القيادة والقيم الأساسية في القيادة، وتوافق التحليلات الرياضية مع قيادة الأعمال، خلفية عن الخبرة والأفكار في مجال الرياضة وربطها ببيئة العمل، وأهميّة التمكين، وغيرها من النقاط التي تكسب المهارات لكي تصبح قائداً ناجحاً لفريق عمل ناجح في أي موقع من مواقع العمل.

وألقى محمد بن عيسى الفيروز رئيس مجلس إدارة أصايل للمؤتمرات رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر كلمة، أوضح فيها أهميّة المؤتمر من الجانب العلمي والعملي، كما عرف بمفهوم القيادة. وقال إنّ القيادة الجيدة هي محور النجاح في أي مؤسسة، والطبيعة المعقدة لفرق الفورمولا 1 تحتم على القائد في هذا المجال أنّ يمتلك مجموعة واسعة من المهارات تمكنه من إدارة متطلبات هذا القطاع ذي التكنولوجيا العالية.

وشارك في حلقة النقاش مجموعة من المختصين العمانيين والخليجيين؛ منهم الدكتور عامر بن عوض الرواس الحائز على جائزة أفضل قائد من خلال مجلة الاقتصاد والأعمال في يونيو 2014، والمتسابق الدولي المتألق أحمد الحارثي الحائز على كثير من البطولات والجوائز. وتمت مناقشة مفاتيح النجاح والقيادة المتميزة واستعراض قصص النجاح الحقيقية للقادة المتميزين. وتبادل الخبرات المحلية والعالمية لتحقيق أكبر قدر من الاستفادة. واختتمت أعمال المؤتمر باستنتاج القيادة وكيف يمكن تطبيقها عمليا.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية