الإثنين, 24 سبتمبر 2018

خبر : المشغولات الفضية اليمنية تستهوي عشاق التراث.. وحلي النساء في مقدمة المبيعات

الأربعاء 20 يناير 2016 04:40 ص بتوقيت مسقط

مسقط - راشد الشكيلي

يجذبُ المعرضُ الاستهلاكيُّ العالمي بحديقة النسيم العامة العديد من زوار مهرجان مسقط 2016؛ نظرا لما يعرض به من مقتنيات سواء كانت قطنية أو جلدية أو فضية أو نحاسية...وغيرها في العديد من أركان المعرض، ومن بين هذه الأركان ركن المشغولات الفضية اليمنية التي صنعتها أنامل الإنسان اليمني القديم ويتوارثها الأبناء عن أجدادهم إلى الآن.

وقال منصور إبراهيم حسن من ركن المشغولات الفضية اليمنية: "يوجد لدي العديد من المشغولات الفضية القديمة والحديثة التي صنعها الإنسان اليمني مثل صيباني، وهذا النوع تضعه المراة في اليد، وكذلك الخلخال الذي تضعه النساء في الأقدام، بجانب الخواتم الفضية المفضلة لدى الرجال والنساء، فضلا عن أنواع أخرى من الحلي ترتديها المرأة للتزين بها مثل الحلق والقلائد والتيجان وغيرها".

وأشار التاجر إلى أنَّه أيضا يبيع المشغولات الخاصة بالرجال مثل السيوف والخناجر والسكاكين والحزام (المحزم)، علاوة على عرض نقود فضية وعملات أثرية قديمة ورثها عن أجداده، ولا يزال يحتفظ بها. ويعرض منصور ادوات نحاسية مثل الاواني النحاسية والاطباق والقدور والاكواب والفناجيل وغيرها.

وأعرب منصور عن شكره للقائمين على مهرجان مسقط لإتاحة الفرصة له للمشاركة في هذا الحدث السنوي المميز، حيث تعد هذه المرة الأولى له من حيث المشاركة.