الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

خبر : افتتاح 24 كيلومترا من طريق وادي العق إلى مفرق المضيبي أمام الحركة المرورية

الثلاثاء 01 ديسمبر 2015 11:01 م بتوقيت مسقط

وكيل "النقل": إنجاز نحو 50% من المرحلة الأولى لطريق بدبد - صور

مسقط - الرُّؤية

أنْهَت وزارة النقل والاتصالات قُرابة الـ50% من المرحلة الأولى من مشروع ازدواجية طريق بدبد-صور، والذي يبدأ من ولاية بدبد إلى ولاية إبراء؛ وذلك بافتتاح 24 كيلو مترا، أمس، أمام الحركة المرورية من بعد وادي العق وحتى مفرق المضيبي.

ويأتي تشغيل هذا الجزء المهم من المشروع تزامنا مع احتفالات البلاد بالعيد الوطني الخامس والاربعين وضمن (المرحلة الأولى) من مشروع ازدواجية طريق بدبد-صور الجاري تنفيذه حاليا؛ حيث يُمكِّن الطريق قائدي المركبات باستخدامه بكل سهولة؛ وذلك لما يوفره من سلاسة بوجود ثلاث حارات لكل اتجاه وطرق خدمة بطول حوالى 21 كم. وتيسيرا للحركة والتنقل فقد تمَّ تزويد الطريق الواقع بعد وادي العق وحتى مفرق المضيبي بثلاثة جسور علوية لخدمة تقاطعات وادي عندام ووادي الطائيين والمضيبي ومفارق لربط طرق الخدمة والقرى التي يمرُّ عليها مسار الطريق بولايات بدبد وسمائل والمضيبي، ويخدم العديد من القرى بصورة مباشرة وغير مباشرة كالجرداء وصومرة والرحبة والصبيخات وقرى وادي الطائيين وسمدالشأن...وغيرها. وقد تمَّ تزويد الطريق بالعبارات الصندوقية والحوائط الساندة حتى يكون سالكا في جميع الظروف المناخية وخصوصا مع جريان الأودية والشعاب التي يمر عليها الطريق.

كما تم مُراعاة توفير وسائل السلامة المرورية من حواجز حديدية وإسمنتية ودهانات أرضية وعواكس واللوائح المرورية التحذيرية والإرشادية والانارة اللازمة على الطريق المزدوج وطرق الخدمة.

وأكَّد سعادة المهندس سالم بن مُحمَّد النعيمي وكيل وزارة النقل والاتصالات للنقل، أنَّه ومع افتتاح الجزء الواقع بعد وادي العق وحتى مفرق المضيبي وبطول 24كم أمام الحركة المرورية من ازدواجية طريق بدبد-صور يكون إجمالي الأطوال المفتوحة حتى الآن 52 كم من إجمالي 115 كم، وهو ما يمثل الانتهاء من 50% من المشروع للمرحلة الأولى.. مشيرا إلى أنَّ المشروع سيكون على موعد بافتتاح جزء بطول 10 كم مع بداية يناير 2016؛ وذلك من مفرق ولاية المضيبي إلى ولاية إبراء قبل مدخل قفيفة من محافظة شمال الباطنة.

ولفتَ إلى أنَّ الأجزاء المفتوحة سوف تسهم في انسيابية الحركة المرورية، وتضمن عدم انقطاعها عند جريان الأودية، خصوصا في هذه المنطقة التي تنفردُ بتضاريسها الجبيلة وبالكثافة المروية العالية للولايات التي يمر عليها الطريق.

وقال سعادة المهندس سالم النعيمي: يعدُّ مشروع طريق بدبد-صور من المشاريع الكبيرة التي تعمل على تنفيذها وزارة النقل والاتصالات، والذي من المتوقع الانتهاء من الأجزاء المتبقية لمرحلتها الأولى في النصف الثاني من العام المقبل بإذن الله.

وأوْضَح سعادته أنَّ المسارَ الموازي من المشروع -بدءا من وادي العق من قرية نداب إلى نهاية الوادي- وبسبب صعوبة التضاريس بتلك المنطقة وتنوع الأعمال التصميمية من جسور وقطعيات كبيره وتثبيت الميول الجانبية بمختلف انواع الحمايات؛ فسيكون هو آخر جزء سيتم فتحه لحركة المرور؛ وذلك بعد التأكد من الانتهاء من جميع الأعمال الضرورية ووسائل السلامة عليه، والذي من المؤمل أن يكون بنهاية العام المقبل بإذن الله.