الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

خبر : مطرح.. وجهة السلطنة السياحية الأولى تستعد لموسم مميز بمعروضات تراثية وأنشطة رياضية

الخميس 20 أغسطس 2015 10:22 م بتوقيت مسقط

 

الرؤية- يوسف البلوشي

تتأهب ولاية مطرح- وجهة السلطنة السياحية الأولى- لموسم مميز، مع انخفاض درجات الحرارة، وقرب انتهاء فصل الصيف، ويمثل كورنيش مطرح أبرز المعالم السياحية في مسقط، بما يحتضنه من مطاعم متنوعة وسوق سياحي تراثي يبرز التراث العماني الأصيل، ويعكس الحرف العمانيّة التي ورثها العمانيون عن آبائهم وأجدادهم.

ويقبل السواح والزوار على مطرح باعتبارها ملاذًا سياحيًا غنيًا يعانق الجمال ويستقطب محبي التراث وأناقة الماضي. ومع توسّع العمران وإقامة المطاعم السياحية على كورنيش مطرح وامتداده تستعد مطرح كي تكون الأولى في الاستقطاب السياحي في فصل الشتاء القادم الذي يبعث ببرودته دفء التاريخ ويتلمس الزائر عبق التراث العماني.

كما عملت بلدية مسقط على جذب السياح والزوار إلى كورنيش مطرح، الذي يتميز بالهدوء والجمال الساحر؛ وذلك من خلال رحلات مجانية لركوب الدراجات الهوائية، والتمتع بالمنظر الرائع للطريق البحري والتي توفر للزوار أسبابا عديدة لقضاء أوقاتهم على البحر عبر ركوب الدراجة الهوائية بدون مقابل ومجانا للجميع، والدعوة للاستمتاع بروعة المكان والطقس الجميل، لا سيما الآن في هذه الفترة مع انكسار درجة الحرارة وبرودة الجو تدريجيا.

وتتاح الفرصة للراغبين في ركوب الدراجة الهوائية ثنائية العجلات ابتداءً من الساعة الرابعة مساء وحتى الثامنة مساء كل يوم، شريطة ترك البطاقة الشخصية كضمان لحين عودتك من جولتك بالدراجة، وتستغرق كل جولة نصف ساعة مجانا على الطريق البحري بمطرح الجميلة، وتتوافر في الفترة الحالية الدرَّاجات ثنائية العجلات فقط. وكثيرا ما ترافق الزوار أثناء ركوب الدراجات الهوائية طيور النورس البحرية التي تحلق معك على طول رحلتك بالدراجة الهوائية التي تراعي الملابس العمانية وبكل راحة، حيث تم تصميمها من المعايير العمانية التقليدية، والتي تراعي الخصوصية العمانية.

ويستمتع عشاق هذه الرياضة بممارستها على شكل مجموعات من المواطنين أو السياح أو الزوار أو المقيمين وذلك لجمال هذه الهواية وروعة المكان، كما لا تفوتك مشاهدة السفن التقليدية العمانية أثناء رسوها وسط البحر حسب الأعراف أو مشاهدة السفن السياحية العملاقة المتوسطة للميناء، والتي تثير في نفسك الدهشة والعجب. وتعد ولاية مطرح أفضل مناطق مسقط للنزهة وتقع بها حديقة ريام وحديقة كلبوة كما يقع بها عدد من متاحف وسوق مطرح وقصر العلم العامر. والمستمتع بالرياضة على كورنيش مطرح يشاهد سوق مطرح بمختلف جوانبه يروي حكاية مطرح، ويحتضن تاريخها ويرافق تطورها، وإذا كنت ممن يهوون زيارة الأسواق الشعبية فلا بد لك من زيارة واحد من أجملها، ألا وهو سوق مطرح.

وسوق مطرح واحد من أقدم الأسواق في عُمان، ويرجع تاريخ نشأته إلى حوالي مائتي عام، ولعل تراكم هذه العقود هو ما زاد هذا السوق جمالا وسحراً وألقاً. ولا يمكن رؤية السوق من الخارج. فهو امتداد عميق داخل المدينة، يبدأ ببوابة تواجه بحر عُمان ، وينتهي ببوابة أخرى على المدينة القديمة من الجانب الذي تستقبل منه زوارها القادمين من غالبية القرى والمدن العمانية. ويُمثل سوق مطرح نموذجا للأسواق الشرقية القديمة إذ يمتاز بممراته الضيقة المتعرجة، المسقوفة بالخشب. وللسوق تسمية أخرى معروفة بين أهل البلد وهو سوق الظلام، ويرجع السبب لإطلاق هذه التسمية لكثرة الأزقة والسكك التي كانت تصطف عليها المتاجر، بحيث تحجب عن هذه الأزقة أشعة الشمس خلال النهار، وتحديداً تطلق تسمية سوق الظلام على الجزء الذي يمتد من مسجد الرسول الأعظم إلى خور بمبة، وهناك تسمية أخرى لهذا السوق بشقيه الغربي والشرقي التي تفصل بينهمـا فتحـة خور بمبة، وهي السوق الصغير والسوق الكبير، وسوق الظلام هو السوق الصغير، أما السوق الكبير فهو سوق الجملة.

وتنبعث من السوق دومًا روائح اللبان والبخور والعطور العربية، وهو يتميّز بتنوع معروضاته سواءً من المشغولات اليدوية كالفضيّات والخناجر والأقمشة التقليدية وما بين الجديد من الملابس والأحذية.. وغيرها، هذا بالإضافة إلى الحلوى العُمانية الشهيرة، والبهارات المتنوعة، والمجامر.