السبت, 21 سبتمبر 2019
28 °c

خبر : الصين تربك أسواق العالم.. ومخاوف من "حرب عملات" بعد خفض اليوان

الأربعاء 12 أغسطس 2015 12:07 م بتوقيت مسقط

عواصم- الوكالات-

مني اليوان الصيني بأكبر هبوط له في أكثر من عقدين أمس الثلاثاء ليبلغ أدنى مستوى له في ثلاث سنوات بعدما فاجأ البنك المركزي الصيني الأسواق بتخفيض قيمته بنحو اثنين بالمئة، ليطلق شرارة ما يراه بعض المحللين حرب عملات تلوح في الأفق.

ووصف البنك الخطوة بأنّها "تخفيض استثنائي" وطرحه كإصلاح في سوق حر، لكن بعد سلسلة من البيانات الصينية الضعيفة مع تراجع الصادرات أكثر من ثمانية بالمئة في يوليو، قال الكثير من الاقتصاديين إنّ الإجراء يهدف إلى تعزيز تنافسية ثاني أكبر اقتصاد في العالم. وأشار آخرون إلى أمنية الصين المتمثلة في أن يتم إدراجها في سلة حقوق السحب الخاصة التابعة لصندوق النقد الدولي كان المحرك الرئيسي للقرار دافعين بأن حجم تخفيض العملة لن يكون كافيًا لمساعدة المصدرينبقدر كبير.وبلغت نقطة المنتصف لليوان 6.2298 يوان للدولار مقابل 6.1162 يوان.وتراجع السعر الفوري لليوان نحو اثنين بالمئة إلى نحو 6.3360 يوان مقابل الدولار وهو أدنى مستوى للعملة الصينية منذ سبتمبر 2012، وأكبر هبوط منذ خفض قيمة العملة بشكل رسمي في عام 1994.

وخطوة الأمس تمثل تراجعًا عن سياسة اليوان القوي التي كانت تهدف لدعم الطلب المحلي وساعدت الشركات الصينية على الاقتراض والاستثمار في الخارج وتشجيع الشركات والحكومات الأجنبية على استغلال العملة بشكل أكبر.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية