الخميس, 20 سبتمبر 2018

خبر : التنمية الاجتماعية تستعرض مؤشرات التنمية البشرية في حلقة عمل

الخميس 21 مايو 2015 01:35 ص بتوقيت مسقط

الرؤية: مرشد البلوشي - محمد البلوشي

اختتمت أمس الأربعاء وزارة التنمية الاجتماعية ممثلة بدائرة تنمية الموارد البشرية، وبالتعاون مع المعهد العربي للتخطيط بالكويت حلقة عمل حول "التنمية البشرية وإستراتيجيات التنمية" وذلك بمقر المديرية العامة لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة بالخوض.

وناقشت حلقة العمل التي استمرت على مدار ثلاثة أيام عدداً من النقاط المتعلقة بالتنمية البشرية وتطبيقات عملية حول هذا المجال، حيث تطرق الأستاذ راشد ثامري باحث بالجهاز الفني في المعهد العربي للتخطيط في اليوم الختامي إلى حساب وتحليل مؤشرات التنمية البشرية بسلطنة عمان، حيث أشار إلى مؤشرات تقرير التنمية البشرية التي تحتوي على دليل التنمية البشرية ودليل التنمية البشرية المرتبطة بنوع الجنس حيث يستخدم هذا المؤشر المتغيرات المعيشية والصحية والتعليمية، إضافةً إلى مؤشري التمكين الجندري والذي يستخدم متغيرات مرتبطة بالوضع السياسي والاقتصادي، إلى جانب مؤشر عدم العدالة بين الجنسين، كما عرج راشد ثامري إلى تحليل أثر الإسقاطات السكانية فيما يتعلق بالنظام العالمي وآثار الزيادة السكانية على الجوانب الاقتصادية والاجتماعية.

واستهدفت الحلقة عدداً من مديري وموظفي الدوائر التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية، لتزويدهم بالمعارف والخبرات حول مفاهيم مؤشرات التنمية البشرية والأهداف الإنمائية للألفية، والربط بين التنمية البشرية والتنمية الاقتصادية وبيان دور التعليم في تحقيق أهداف التنمية البشرية، كما سعى البرنامج إلى تزويد المشاركين بآليات قياس إنتاجية العمل وسبل تحسينها ومهارات قياس أدلة التنمية البشرية وعرض عناصر إستراتيجية التنمية البشرية وعدد من الحالات التطبيقية.

وحول أهمية هذه الدورة التدريبية بما يعزز القدرات والمهارات لدى الموظفين أكد يونس بن خلفان المعشري مدير دائرة الإعلام والعلاقات العامة أنها ساهمت وبشكل كبير في تدعيم قدرات الموظفين وبالأخص العاملين في مجال الإحصاء واحتساب المؤشرات، موضحاً أنها تهدف إلى تطوير إمكانيات العاملين في مجال المؤشرات الاجتماعية حتى على مستوى الموظفين العاديين وتمكينهم من معرفة صحة ودقة المؤشرات.

من جهة أخرى أوضح محمد بن يوسف الوهيبي رئيس قسم الجمعيات المهنية بدائرة الجمعيات وأندية الجاليات أن الدورة التدريبية تعتبر إحدى المبادئ الأساسية التي تتبعها الوزارة كوسيلة وآلية من آليات تطوير وتحسين الأداء، مؤكداً ضرورة منح وقت أطول لمثل هذه الدورات لما لها من أثر إيجابي في الرقي بالعمل الوظيفي مستقبلاً.